صفحة 1 من 14 12311 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 133

الموضوع: نظرة في أحاديث كتب أهل السنة (كتب الأصول)

  1. #1
    An Oasis Resident
    الحالة : زيد الفارس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4326
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    المشاركات : 137

    افتراضي نظرة في أحاديث كتب أهل السنة (كتب الأصول)

    السلام عليكم ورحمة الله

    دعاني الزميل الفاضل "الطارق" لحوار حول الأحاديث وجاءت دعوته في الرابط التالي:

    http://www.egyptianoasis.net/showpost.php?p=214573&postcount=62

    وقد استجبتُ له وفتحت هذا الشريط

    وأرجو منه أن لا يبدأ بوضع عشرات الأحاديث ثم يجلس هو المقهى يحتسي قهوته تاركني منهمكًا في الرد

    وإنما أرجو منه البدء بحديث واحد لا غير وينتظر ردي

    وبعد أن يفرغ كل منَّا ما في جعبته ننتقل إلى الحديث الثاني الذي يقوم هو بوضعه

    ويمكن للسادة القراء فتح شريط آخر للتعليق على هذا الحوار ولنستفيد منهم

    والآن أدعو الزميل الفاضل بالبدء بوضع أول حديث

    والسلام عليكم

  2. #2
    An Oasis Pioneer
    الحالة : الطارق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 419
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 3,901

    افتراضي

    و عليكم السلام زميلي الفاضل

    جئتك من المقهى و تركت القهوة تبرد عشان خاطرك..

    تفضل بطرح رأيك في موضوع سبي النساء الذي بدأنا من عنده في موضوع محمد الاحاديث و محمد القرءان..

    و شكرا

    ملحوظة:
    هذا الحوار ثنائي فبرجاء عدم التدخل حتى لا يفسد الحوار

  3. #3
    An Oasis Resident
    الحالة : زيد الفارس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4326
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    المشاركات : 137

    افتراضي

    الزميل الفاضل "الطارق"
    بعد أن تستشهد بحديث من كتاب اسمه "الطرق الحكمية" وهو ليس من أصول كتب الحديث عند علماء السنة، تقول:

    .................
    أما القرءان الكريم فماذا يقول؟
    "وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْرًا وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيًّا عَزِيزًا
    وَأَنزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُم مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقًا تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقًا
    وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ وَأَرْضًا لَّمْ تَطَؤُوهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرًا" الاحزاب 25 - 27
    اذن كانت نتائج الحرب هي قتل فريق من اهل خيبر و أسر بعضهم
    هل يوجد بالأية الكريمة أي اشارة الى أن النساء من ضمن هذا الورث؟
    اذن من أين أتى البعض بأن النساء من الطرف الأخر المعادي هم من ضمن مغانم الحرب؟
    ....................

    والمعنى أنك تقر بأسر الرجال هنا في الآية.

    وإني أسألك مشكورًا (أنت) غير مأمورك

    أين تجد ذكر الرجال في الآية؟

    وشكرًا مقدمًا

  4. #4
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية Mohamed M Zidan
    الحالة : Mohamed M Zidan غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1603
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    المشاركات : 4,381

    افتراضي

    تسجيل متابعه...
    خير الكلام ما قل ودل


  5. #5
    An Oasis Pioneer
    الحالة : الطارق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 419
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 3,901

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زيد الفارس مشاهدة المشاركة
    الزميل الفاضل "الطارق"
    بعد أن تستشهد بحديث من كتاب اسمه "الطرق الحكمية" وهو ليس من أصول كتب الحديث عند علماء السنة، تقول:

    .................
    أما القرءان الكريم فماذا يقول؟
    "وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْرًا وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيًّا عَزِيزًا
    وَأَنزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُم مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقًا تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقًا
    وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ وَأَرْضًا لَّمْ تَطَؤُوهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرًا" الاحزاب 25 - 27
    اذن كانت نتائج الحرب هي قتل فريق من اهل خيبر و أسر بعضهم
    هل يوجد بالأية الكريمة أي اشارة الى أن النساء من ضمن هذا الورث؟
    اذن من أين أتى البعض بأن النساء من الطرف الأخر المعادي هم من ضمن مغانم الحرب؟
    ....................

    والمعنى أنك تقر بأسر الرجال هنا في الآية.

    وإني أسألك مشكورًا (أنت) غير مأمورك

    أين تجد ذكر الرجال في الآية؟


    وشكرًا مقدمًا
    اخي الفاضل زيد

    من اصول الحوار الجدي احترام عقل الطرف الأخر، يعني أية مثل هذه عندما تستشهد بها و تسألني سؤال لا ادري كيف اصنفه بأين اجد ذكر الرجال في الأية فأنت هكذا تهينني و تهين كل من يقرأ القرءان الكريم..

    عندما تكون هناك حرب بين طرفين سواء كان المقاتلين رجال أو اناث فهم في النهاية مقاتلين يحق قتلهم و أسرهم

    من قتل انتهينا منه
    اما من أُسر فهناك معاملة له اما المن و اما الفداء
    أين يوجد في القرءان الكريم سبي النساء و معاشرتهن جنسيا و لو كن متزوجات؟
    و هل تعتقد شخصيا - عقليا و ضميريا - أن هذا سلوك انساني أو اسلامي؟

    و شكرا

  6. #6
    An Oasis Resident
    الحالة : زيد الفارس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4326
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    المشاركات : 137

    افتراضي

    الزميل الفاضل الطارق

    إنك لا تستبعد وجود نساء مقاتلات وسط جنودهن. فتقول:

    .................................
    عندما تكون هناك حرب بين طرفين سواء كان المقاتلين رجال أو اناث فهم في النهاية مقاتلين يحق قتلهم و أسرهم.
    .................................

    الحمد لله!

    لم يتعامل القرآن الكريم مع موضوع الأسرى في آية واحدة منه:

    1- وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ النِّسَاءِ إِلَّا مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ كِتَابَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَأُحِلَّ لَكُمْ مَا وَرَاءَ ذَلِكُمْ أَنْ تَبْتَغُوا بِأَمْوَالِكُمْ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ فَمَا اسْتَمْتَعْتُمْ بِهِ مِنْهُنَّ فَآَتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً وَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ فِيمَا تَرَاضَيْتُمْ بِهِ مِنْ بَعْدِ الْفَرِيضَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا (24) (النساء)

    حرم الله علينا الزواح من المرأة المتزوجة إلا إذا كانت من سبايا الحروب. وهذا لا يتم هكذا كما يتصور البعض وإنما تبعًا لما يراه ولي أمر المسلمين (أمير المؤمنين ومعاونوه سابقًا، ومجلس الشعب والبرلمان ... الخ) حاليًّا حسب أخلاق العدو مع الطرف المسلم. ((علينا أن نتذكر ما فعله الصرب بالمسلمين ونساء المسلمين في البوسنة والهرسك لاستخفافهم بقوة المسلمين))

    2- مَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَن يَكُونَ لَهُ أَسْرَى حَتَّى يُثْخِنَ فِي الأَرْضِ تُرِيدُونَ عَرَضَ الدُّنْيَا وَاللّهُ يُرِيدُ الآخِرَةَ وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ {67} (الأنفال)
    إذا كان من يقاتل المسلمين يقاتلهم لا لسبب إلا الاستخفاف بهم وبقوتهم فلابد من قتل الأسرى إلى أن يبدأ الطرف الآخر في الاعتراف بوجود الطرف المسلم والتفاوض معه لإنهاء الحرب أو الاحتلال وإرساء السلام والاستقلال، وهذا طبقًا لما يراه قادة المسلمين، وقادة جماعات المقاومة في البلد المسلم المُحْتَل. ((فعلها اليهود في معركة 67 إذ كانوا يدفنون الأسرى أحياءًا أو يقتلونهم ويتركونهم هكذا)

    3- فَإِذا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا فَضَرْبَ الرِّقَابِ حَتَّى إِذَا أَثْخَنتُمُوهُمْ فَشُدُّوا الْوَثَاقَ فَإِمَّا مَنًّا بَعْدُ وَإِمَّا فِدَاء حَتَّى تَضَعَ الْحَرْبُ أَوْزَارَهَا ذَلِكَ وَلَوْ يَشَاء اللَّهُ لَانتَصَرَ مِنْهُمْ وَلَكِن لِّيَبْلُوَ بَعْضَكُم بِبَعْضٍ وَالَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَن يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ {4} (محمد)

    إذا كان من يحارب المسلمين لم يذل الطرف المسلم، يحق لقادة المسلمين أن يختاروا بين العفو أو قبول الفداء من العدو عن أسراه. ((هذا هو الطابع الغالب في معارك رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته))

    4- إِنَّ الْأَبْرَارَ يَشْرَبُونَ مِن كَأْسٍ كَانَ مِزَاجُهَا كَافُورًا {76/5}عَيْنًا يَشْرَبُ بِهَا عِبَادُ اللَّهِ يُفَجِّرُونَهَا تَفْجِيرًا {6} يُوفُونَ بِالنَّذْرِ وَيَخَافُونَ يَوْمًا كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيرًا {7} وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا {8} إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لَا نُرِيدُ مِنكُمْ جَزَاء وَلَا شُكُورًا {9}
    5- يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّمَن فِي أَيْدِيكُم مِّنَ الأَسْرَى إِن يَعْلَمِ اللّهُ فِي قُلُوبِكُمْ خَيْرًا يُؤْتِكُمْ خَيْرًا مِّمَّا أُخِذَ مِنكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ {70} وَإِن يُرِيدُواْ خِيَانَتَكَ فَقَدْ خَانُواْ اللّهَ مِن قَبْلُ فَأَمْكَنَ مِنْهُمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ {71} (الأنفال)

    على المسلمين المسئولين عن الأسرى أن يتعاملوا معهم بأخلاق الإسلام ابتغاء وجه الله الذي خلق هؤلاء الأسرى، وعلى دعاة المسلمين أن يعرضوا عليهم الإسلام بالحكمة والموعظة الحسنة وفي إطار حرية العقيدة.

  7. #7
    An Oasis Resident
    الحالة : زيد الفارس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4326
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    المشاركات : 137

    افتراضي

    وختامًا:

    1- تزوج رسول الله صلى الله عليه وسلم بالسيدة صفية وهي يهودية كما نعلم. ولم يوجه العالم اليهودي "إسرائيل ولفنسون أي انتقاد لرسول الله البتة. بل جاء بصورة عن العلاقة الحميمة بين نبي الله وأمُّنَا السيدة صفية.

    http://al-mostafa.info/data/arabic/depot3/gap.php?file=i001385.pdf



    2- تقول أيها الفاضل:

    ..............................
    و هل تعتقد شخصيا - عقليا و ضميريا - أن هذا سلوك انساني أو اسلامي؟
    ..............................

    أما بالنسبة للعقل والضمير فهما متغيران من عصر لعصر. فمثلًا حرموا في الغرب الزنى والقواط ثم عادوا فأحلوا هذه الأمور وأحلوا الشذوذ واعترفوا بهم في مؤسساتهم وعلى رأسها المؤسسة العسكرية. ولو سألت أحدهم في المرحلة الأولى: هل يسمح ضميرك وإنسانيتك بحدوث اللواط والزنى في بلادكم؟ لقال لك: خسئتَ! نستعيذ بالرب من هذا! ولو سألتهم الآن لقالوا: إنها أمور إنسانية ولا نرى أنها تخالف ضمير الإنسان لأنها تحترم حريته.

    ((القواط (نسبة لقوم لوط) هي الكلمة التي يجب أن نستخدمها بدلًا من "اللواط" المشتقة من اسم سيدنا لوط الناهي عنها، والمحارب لها))

    أما السلوك الإسلامي فقد بسطه لك اعلاه من خلال كتاب الله عز وجل وسنة رسوله الصحيحة.


    تحياتي
    الملفات المرفقة

  8. #8
    An Oasis Pioneer
    الحالة : الطارق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 419
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 3,901

    افتراضي

    حرم الله علينا الزواح من المرأة المتزوجة إلا إذا كانت من سبايا الحروب
    استغفر الله العظيم!!
    هذا تقول على الله عز و جل و انت مطالب بأن تأتيني بالدليل على حق السبي من القرءان الكريم
    آمن كما تشاء بما ورد في كتبك لكن لا تدعي على الله عز و جل و لا تلوي عنق الأيات لتؤيد بها كلامك

    اما بالنسبة لما يصلح و لا يصلح لعصر فاغتصاب النساء لم يكن ابدا شيء مقبول من اي شخص و انما فقط من المجرم الذي يفعل ذلك
    اما اللواط و الزنا فالغرب يقبله بمبدأ live and let live
    ما دام بالتراضي

    و لكن لواط أو زنا بالغصب فهناك عقاب

    و لا ادري كيف ان شخص مسلم مثلك رأى ما فعله المجرمون الصرب بنساء البوسنة ثم غضب اشد الغضب و ها انت تقبل هكذا بكل غضاضة ان يكون السبي جزء لا يتجزأ من عقيدتك!
    لا تحزن اذن على نساء البوسنة ما دام السبي قد جاء اولا من الرسول الكريم و افعل بهم كما فعلوا بنا و لا تتحرج فهذه عقيدتك

    انتظر منك رد افضل و اتمنى ان تحترم عقلي و عقل من يقرأ لك

    تحياتي

  9. #9
    An Oasis Pioneer
    الحالة : الطارق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 419
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 3,901

    افتراضي

    ارجو نقل الموضوع الى قاعة الواحة للمناظرات و شكرا مقدما لطاقم الضيافة

  10. #10
    An Oasis Resident
    الحالة : زيد الفارس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4326
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    المشاركات : 137

    افتراضي

    ..........................
    استغفر الله العظيم
    ..........................

    وإني استغفر الله العظيم من التظاهر بالشفقة والرحمة!

    ..........................
    انت مطالب بأن تأتيني بالدليل على حق السبي من القرءان الكريم.
    ..........................

    الدليل بَسَطُّه بين يديك من كتاب الله عز وجل وانت المطالب بالرد على دليلي هذا بتفنيده أو تقديم تفسير للآية الكريمة.

    ..........................
    اما بالنسبة لما يصلح ولا يصلح لعصر فاغتصاب النساء لم يكن ابدا شيء مقبول من اي شخص و انما فقط من المجرم الذي يفعل ذلك.
    ..........................

    هذا في رأيك (عقلك) أنت مع أن اليهود ليسوا قومك!
    أما في رأي (عقل) العالم اليهودي "إسرائيل ولفنسون" فهو ليس كذلك مع أنه يتحدث عما وقع لقومه.

    وهكذا تختلف العقول في مسألة الأخلاقيات.

    لذا فالحكم هو ما قاله الله ورسوله. مع التأكيد على أن هذا الأمر ليس فرضًا على المسلمين بل هو أحد الخيارات المطروحة أمام قادتهم وممثليهم حسب جرائم العدو الذي يحاربونه.

    ..........................
    اما اللواط و الزنا فالغرب يقبله بمبدأ
    live and let live
    ما دام بالتراضي
    و لكن لواط أو زنا بالغصب فهناك عقاب
    ..........................

    إذن تغيرت عقولهم (أراؤهم وقوانينهم) على مر الزمن وانقلب الحرام التام عندهم إلى حلال تام!

    لذا فالحكم لله ولرسوله.


    برجاء أن تبتعد عن الشاعرية في الرد!

    أمامك الآية (النساء 24) وقدم تفسيرك لها على أن لا يقبل أراء أُخَر. فإذا كانت الآية تقبل أراء أخر فسألتزم بوجهة نظري في الآية والتي دلت عليها سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم من الله العليم الحكيم بعباده.


    تحياتي

صفحة 1 من 14 12311 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •