صفحة 5 من 6 الأولىالأولى ... 3456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 56

الموضوع: مقر الندوة المفتوحة لأعضاء الواحة المصرية مع الصحفى الكبير "نبيل عمر"

  1. #41
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية invador
    الحالة : invador غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 3558
    تاريخ التسجيل : Feb 2008
    الدولة : فى مصر ام الدنيا
    العمل : طالب فى الثانويه العامه
    المشاركات : 1,693

    افتراضي

    أولا السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    انا ليا ثلاثه اسئله :
    1) لماذا لانعلن نحن فى مصر الشريعه الاسلاميه هى المصدر الاول للحكم وتطبق ايضا على الناس وللعلم المسلمين حوالى 90% من الشعب فلماذا لانطبقه؟
    2) هل تتوقع حكما من نوعا اخر بعد زوال حكم الرئيس مبارك مثلا حكم اسلامى شيوعى علمانى ديمقراطى ماذا تتوقع؟ وماذا سيكون وضع البلاد فى اى من الحكومات؟
    3) ماتقييمك لدور الرئيس مبارك فى حل القضيه الفليسطينيه والعراقيه؟

  2. #42
    An Oasis Founder
    الصورة الرمزية Disappointed
    الحالة : Disappointed غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 27,587

    افتراضي

    .

    حيث أننى ألمح تواجد الأستاذ نبيل عمر الآن فى مقر الندوة , فإننى أتوجه له بالأسئلة التالية:

    - هل فقدت مصر الريادة -من وجهة نظرك- فى المنطقة العربية و فى منطقة الشرق الأوسط و أفريقيا ؟ و إن كان ذلك كذلك فما الأسباب؟ و كيف يمكن إستعادة تلك الريادة مرة أخرى؟


    - لماذا برأيك تظل النخب الحاكمة فى مجتمعاتنا العربية مصممة على الإخراج الساذج لمشاهد التأييد الإعلامية لحكامنا؟ و أليس من المثير للغثيان أن يقف شاب شاربه فى وجهه فى لقاءات رئيس الجمهورية بشباب الجامعات ليلقى خطاب نفاق و تزلّف بإلقاء مسرحىّ مدرسى متهالك ؟ و أليس عيباً أن تقف شابة طول بعرض أمام زوجة رئيس الدولة لتلقى بخطاب إلى "ماما" بأسلوب فتحى يا وردة قفلى يا وردة؟ و متى سنستفيق من تلك الغيبوبة و نسترد الوعى؟

  3. #43
    An Oasis Founder
    الصورة الرمزية Disappointed
    الحالة : Disappointed غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 27,587

    افتراضي

    .

    و على ذكر الإعلام :

    كنا قبل عصر الفضائيات نعانى من "الشحّ" الإعلامى على صعيد الخبر و تحليله , و بالطبع كان لذلك مضاره , و لكن ألا ترى أن لـ"الإغراق" الإعلامى فى عصر الفضائيات مضاره هو الآخر حيث يصبح المتلقى تحت ضغط متواصل من شلال هادر متتابع من المعلومات و طوفان عاتٍ من الأخبار بما يجعله يتحول إلى مستقبل سلبى لا وقت و لا إمكانية و لا طاقة له لتحليل و تدقيق كل ما يتم إغراقه به ؟

  4. #44
    عضو شرف الواحة المصرية- كاتب صحفى بالأهرام و الفجر و صحف أخرى
    الصورة الرمزية نبيل عمر
    الحالة : نبيل عمر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6238
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 52

    افتراضي

    ستاذى انا اناقشك لاتعلم ليس الا ,,, انا اصغر منك سنا و مقاما
    بس فى اعتقادى لا يوجد نظام عسكرى نجح فى العالم و ثورة يوليو ماهى الا انقلاب عسكرى ..ايام الملك ,,,,, كانت صح احزاب و تمثيل ديمقراطى صحيح ..ايام الملك .. الجنية المصرى تشترى بيه جنيه دهب و كام جرام.. ايام الملك ... الخارجية المصريه كانت فى ازهى عصورها .. ايام الملك ولو تحت الاحتلال كانت ارحم من الانفراد بالاراء و اللغة العسكرية
    بتاعت احنا رجال صح يا رجال .. ما فعله ناصر و السادات فى تكوين الشعب المصرى لا يسئل عنه مبارك.. بالعكس انا شايف التعادل الان الاشتراكيه و الانفتاح فى مقابلها راسمالية
    فترة حكمهم وصلت 25 عاما او اقل ,,,, فى المقابل 27 عاما ..فى الحقيقة السياسة الخارجية لثورة يوليو لا انظر لها الا فى الاتجاه للحرب و لغة الحناجر التى يستعملها نجاد الان
    بدليل ناصر لم ينجح فى اقامه قوميه عربيه كما لن ينجح نجاد فى اقامة قوميه اسلاميه
    السياسه الخارجيه لثورة يوليو لم نستفيد منها الا اضاعة سيناء و عداء غير مبرر لجميع دول العالم لم نستفيد منها الا استنزاف لثورة كانت موجوده بعد رحيل الملك لنصبح اكبر دولة مديونه
    اسف اخذت وقت اكبر من وقتى و سوف ارهقك فى تصحيح افكارى
    الرد:
    لايوجد مطلق في الحياة إلا الله سبحانه وتعالي، ولاا حقيقة ثابتة إلا اننا سنموت، أما غير ذلك فكل شيئ قابل للصواب والخطأ، فيما فيها الانقلابات العسكرية، وهي تغيير شديد الخطورة ولا تسلم الشعوب من آذاه إلا نادرا، وعبد الناصر لم يخترع الانقلاب العسكري، فقد حدث في اسبانيا قبل الحرب العالمية الثانية، وحدث في سوريا، اي انه يحدث في دول لم يتكتمل نضج نخبتها السياسية وتتبلور طبقاتها الاجتماعية في أشكال قادرة على الإصلاح والتغيير، وكا قلت لا شر مطلق ولا خير مطلق، كوريا الجنوبية قادها انقلاب عسكري إلى التنمية والديمقراطية..
    ثانيا: لم تكن مصر قبل ثورة يوليو جنة الله على الأرض، بل كانت بلدا فقيرا يرعي فيه الجهل والأمراض، وكان متوسط عمر المصريين بضع وخمسين عاما، وكان 1% فقط يملكون 75 % من إجمالي الدخل القومي، و99 % يعيشون على 25%، وكان المشروع القومي هو مقاومة الحفاء، لأن أغلب المص ريين في الأرياف والأحياء الشعبية يمشون في الشوارع والطرقات بلا أحذية ولا حتة قبقاب خشب بقرش صاغ.
    ولم تكن الحرية نموذجا يحتذى به، فحزب الاإلبية وهو الوفد لم يحكم سوي 7 سنوات فقط في 32 سنة، بينما احزاب الأقلية حكمت بقية هذه الفترة منذ دستور 1923، بتزوير الانتخابات أو بتدخل الملك، ويمكن أن تقرأ لتوفيق الحكيم "يوميات نائب في الأرياف" وتجد فيها شرحا مفصلا عن الانتخابات في مصر، والكتاب مؤلف من عام 1934.
    ثالثا: لم تكن مصر على عداء مع العالم خلال فترة حكم عبد الناصر، بل على العكس تماما، كانت لها علاقات عظيمة شرقا وغربا وشمالا وجنوبا، وعداؤها مع 4 دول فقط: إسرائيل وأمريكا وبريطانيا وفرنسا، ومصر هي واحدة من مؤسسي حركة عدم الانحياز في العالم، ومجموعة الـ77 في الأمم المتحدة، ولا يمكن أن تكون كذلك والعالم يكرههها. كانت على خلاف مع السعودية من الدول العربية والأردن..لاسباب منطقية.
    نعم كان فيه حرية نسبية، لكنها لم تكن قط على النمط الغربي.

  5. #45
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية هنون
    الحالة : هنون غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 67
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 6,708

    افتراضي

    استاذ نبيل,
    فرصة و انت موجود حدثنى عن انطباعاتك عن " نقابة الصحفيين", و علاقتها بالديمقراطية.

    لأنى فى الحقيقة , الفرصة الوحيدة التى سنحت لى لزيارة النقابة , كانت اثناء انعقاد ندوة " مصريون ضد التمييز"....

    و يومها خرج علينا عضو " زميل لك يعنى " بالروب دى شامبر.....
    و قال لنا يا كفرة ’ يا بتوع اسرائيل..النقابة مقفولة النهاردة!!!

    فأن كان الصحفيون ينادون بالديمقراطية , الآ يبدأون بمناقشة أنفسهم " كيف أفرزت الديمقراطية هؤلاء"؟؟؟؟

    أن أى قارىء لكتاب " كفاحى" للفوهرر , سيستنتج و بلا ادنى صعوبة , أن الديمقراطية و تطبيقها
    فى بلادنا لن تفرز الآ "صحفيين بروب دى شامبر أو بالبيجاما "....

    تحياتى.

  6. #46
    عضو شرف الواحة المصرية- كاتب صحفى بالأهرام و الفجر و صحف أخرى
    الصورة الرمزية نبيل عمر
    الحالة : نبيل عمر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6238
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 52

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبيل عمر مشاهدة المشاركة
    ستاذى انا اناقشك لاتعلم ليس الا ,,, انا اصغر منك سنا و مقاما
    بس فى اعتقادى لا يوجد نظام عسكرى نجح فى العالم و ثورة يوليو ماهى الا انقلاب عسكرى ..ايام الملك ,,,,, كانت صح احزاب و تمثيل ديمقراطى صحيح ..ايام الملك .. الجنية المصرى تشترى بيه جنيه دهب و كام جرام.. ايام الملك ... الخارجية المصريه كانت فى ازهى عصورها .. ايام الملك ولو تحت الاحتلال كانت ارحم من الانفراد بالاراء و اللغة العسكرية
    بتاعت احنا رجال صح يا رجال .. ما فعله ناصر و السادات فى تكوين الشعب المصرى لا يسئل عنه مبارك.. بالعكس انا شايف التعادل الان الاشتراكيه و الانفتاح فى مقابلها راسمالية
    فترة حكمهم وصلت 25 عاما او اقل ,,,, فى المقابل 27 عاما ..فى الحقيقة السياسة الخارجية لثورة يوليو لا انظر لها الا فى الاتجاه للحرب و لغة الحناجر التى يستعملها نجاد الان
    بدليل ناصر لم ينجح فى اقامه قوميه عربيه كما لن ينجح نجاد فى اقامة قوميه اسلاميه
    السياسه الخارجيه لثورة يوليو لم نستفيد منها الا اضاعة سيناء و عداء غير مبرر لجميع دول العالم لم نستفيد منها الا استنزاف لثورة كانت موجوده بعد رحيل الملك لنصبح اكبر دولة مديونه
    اسف اخذت وقت اكبر من وقتى و سوف ارهقك فى تصحيح افكارى
    الرد:
    لايوجد مطلق في الحياة إلا الله سبحانه وتعالي، ولاا حقيقة ثابتة إلا اننا سنموت، أما غير ذلك فكل شيئ قابل للصواب والخطأ، فيما فيها الانقلابات العسكرية، وهي تغيير شديد الخطورة ولا تسلم الشعوب من آذاه إلا نادرا، وعبد الناصر لم يخترع الانقلاب العسكري، فقد حدث في اسبانيا قبل الحرب العالمية الثانية، وحدث في سوريا، اي انه يحدث في دول لم يتكتمل نضج نخبتها السياسية وتتبلور طبقاتها الاجتماعية في أشكال قادرة على الإصلاح والتغيير، وكا قلت لا شر مطلق ولا خير مطلق، كوريا الجنوبية قادها انقلاب عسكري إلى التنمية والديمقراطية..
    ثانيا: لم تكن مصر قبل ثورة يوليو جنة الله على الأرض، بل كانت بلدا فقيرا يرعي فيه الجهل والأمراض، وكان متوسط عمر المصريين بضع وخمسين عاما، وكان 1% فقط يملكون 75 % من إجمالي الدخل القومي، و99 % يعيشون على 25%، وكان المشروع القومي هو مقاومة الحفاء، لأن أغلب المص ريين في الأرياف والأحياء الشعبية يمشون في الشوارع والطرقات بلا أحذية ولا حتة قبقاب خشب بقرش صاغ.
    ولم تكن الحرية نموذجا يحتذى به، فحزب الاإلبية وهو الوفد لم يحكم سوي 7 سنوات فقط في 32 سنة، بينما احزاب الأقلية حكمت بقية هذه الفترة منذ دستور 1923، بتزوير الانتخابات أو بتدخل الملك، ويمكن أن تقرأ لتوفيق الحكيم "يوميات نائب في الأرياف" وتجد فيها شرحا مفصلا عن الانتخابات في مصر، والكتاب مؤلف من عام 1934.
    ثالثا: لم تكن مصر على عداء مع العالم خلال فترة حكم عبد الناصر، بل على العكس تماما، كانت لها علاقات عظيمة شرقا وغربا وشمالا وجنوبا، وعداؤها مع 4 دول فقط: إسرائيل وأمريكا وبريطانيا وفرنسا، ومصر هي واحدة من مؤسسي حركة عدم الانحياز في العالم، ومجموعة الـ77 في الأمم المتحدة، ولا يمكن أن تكون كذلك والعالم يكرههها. كانت على خلاف مع السعودية من الدول العربية والأردن..لاسباب منطقية.
    نعم كان فيه حرية نسبية، لكنها لم تكن قط على النمط الغربي.
    وعلى فكرة قيمة العملة لا تحدد هي فقط قوة الاقتصاد، فإذا كان الجنيه المصري أكبر قيمة من الجنيه الاسترليني في الماضي، فلم يكن هذا معناه أن الاقتصادي المصري أقوى من الاقتصاد البريطاني وقتها، وليس معناها الآن أنه أقوي من الاقتصاد الياباني، فالجنيه يعادل 23 ينا يابانيا.

  7. #47
    عضو شرف الواحة المصرية- كاتب صحفى بالأهرام و الفجر و صحف أخرى
    الصورة الرمزية نبيل عمر
    الحالة : نبيل عمر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6238
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 52

    افتراضي

    حيث أننى ألمح تواجد الأستاذ نبيل عمر الآن فى مقر الندوة , فإننى أتوجه له بالأسئلة التالية:- هل فقدت مصر الريادة -من وجهة نظرك- فى المنطقة العربية و فى منطقة الشرق الأوسط و أفريقيا ؟ و إن كان ذلك كذلك فما الأسباب؟ و كيف يمكن إستعادة تلك الريادة مرة أخرى؟- لماذا برأيك تظل النخب الحاكمة فى مجتمعاتنا العربية مصممة على الإخراج الساذج لمشاهد التأييد الإعلامية لحكامنا؟ و أليس من المثير للغثيان أن يقف شاب شاربه فى وجهه فى لقاءات رئيس الجمهورية بشباب الجامعات ليلقى خطاب نفاق و تزلّف بإلقاء مسرحىّ مدرسى متهالك ؟ و أليس عيباً أن تقف شابة طول بعرض أمام زوجة رئيس الدولة لتلقى بخطاب إلى "ماما" بأسلوب فتحى يا وردة قفلى يا وردة؟ و متى سنستفيق من تلك الغيبوبة و نسترد الوعى؟

    الرد:
    مصر لا تفقد ريادتها، وإنما قد يصيب دورها بعض الضعف، لأن دور مصر مرتبط بعناصر كثيرة، بعضها تمثله السلطة وبعضها يمثله الشعب، وبعضها يمثله التاريخ والجغرافيا..ولكن سرعان ما تعاود هذه الدور بقوة، ولا يمكن ان تلعب مصر دورا كبيرا وهائلا وبشرها يقفون في طابور العيش يتقاتلون من أجل الحصول على رغيف، بمعني أن مشكلات مصر الداخلية تعوقها إلى حد كبير عن أداء الدور، والأهم ان النخبة الحاكمة الحالية لا تؤمن كثيرا بدور مصر، وتحمل هذا الدور بعد كوارث الماضي.
    طبعا من حق النخب الحاكمة أن تزل على حالها ، فهي مستفيدة من الوضع وتدافع عن مصالحها، فهي تملك وتستحوذ على كل شيء، فلماذا تغيره او تعدله أو تصلحه؟!، من أجل عيون الناس مثلا؟!..طبعا لا..كم ملكا في التاريخ تخلى عن نظام حكمه وعدله من اجل الشعب؟!، كما طبقة ثرية ومنعمة وذات نفوذ تخلت عن بعضا مما تتمتع به من أجل الناس؟!، المسألة مصالح ومن يقدر على الدفاع عن هذه المصالح؟!، وعندما لا يستطيع الناس الدفاع عن مصالحهم، فهي فرصة للأخرين القادرين أن يحصلوا عليها!

  8. #48
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية بندق
    الحالة : بندق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 3982
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : Dammam
    العمل : Financial Controller
    المشاركات : 4,109

    افتراضي

    الأستاذ نبيل تحياتى ..

    ترى هل يوجد تيار سياسى أو حزب .. يصلح لأن يحكم الأن .. ولمذا يختلف الناصريون مع مع الناصريون من جهة ومع الاشتراكيون من جهة أخرى مع انه التوجه واحد .. تقريبا ..

    وهل طريقة الحكم الحالية يمكن أن تفرز أحد بخلاف الحزب الوطنى؟

    وما هو ثمن التغيير؟ .. صراع مرير وآلاف القتلى؟ ومئات ألاف المعتقلين؟ خصوصا بعد التحول الى زمرة أصحاب مصالح يصعب ان يتنازلو عن الحكم الا على جثثهم.



    أم أنه يمكن أن يمر بسلام؟

    (كان أحمد عز فى خطابه يتكلم عن الاخوان ويقول الجماعة المحظورة والاخوان فى شيزوفرينيا رعبية حقيقية) هى التى منعت أن ينجح لهم أى مرشح فى الجولة الثانية فى الانتخابات الماضية .. ترى لمذا هذا الرعب وهم ليسو الأكثر ثقلا وان كانو الأكثر تنظيما ..

    ولماذا لا تتحد كافة القوى السياسية على هدف واحد .. وهو التغيير وكسر الاحتكار وبعدها نعيد الاقتسام .. هل هذا ممكن؟




    وتحياتى
    التعديل الأخير تم بواسطة بندق ; 12-11-2008 الساعة 01:45 PM
    أنا الذى نظر الأعمى أدبى وأسمعت كلماتى من به صمم

    لكل داء دواء يستطب به الا الحماقة أعيت من يداويها

    حبيبتى كالشمس
    لانظر ولا اقتراب ولا بعد ولا استغناء
    فالكل موت محقق

  9. #49
    عضو شرف الواحة المصرية- كاتب صحفى بالأهرام و الفجر و صحف أخرى
    الصورة الرمزية نبيل عمر
    الحالة : نبيل عمر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6238
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 52

    افتراضي

    أولا السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    انا ليا ثلاثه اسئله :
    1) لماذا لانعلن نحن فى مصر الشريعه الاسلاميه هى المصدر الاول للحكم وتطبق ايضا على الناس وللعلم المسلمين حوالى 90% من الشعب فلماذا لانطبقه؟
    2) هل تتوقع حكما من نوعا اخر بعد زوال حكم الرئيس مبارك مثلا حكم اسلامى شيوعى علمانى ديمقراطى ماذا تتوقع؟ وماذا سيكون وضع البلاد فى اى من الحكومات؟
    3) ماتقييمك لدور الرئيس مبارك فى حل القضيه الفليسطينيه والعراقيه؟

    الرد:
    ترددت كثيرا في الرد عليك، فالسيفان الموجودان على شعار الأخوان المسلمين الذي وقعت به اشعراني بالخوف، ولم اعرف ماذا يحدث لو أن إجابتي لم تعجبك؟!، هل يمكن أن تستخدم السيفين ام هما مجرد شعار من باب الوجاهة.
    ولكنني توكلت على الله، وهانذا أغامر بحياتي وأرد، لكن قبل الرد: هل فكرت في معني السيفين على كتاب الله؟!
    وقبل الرد: اريد أن اسالك ما هو مفهومك للشريعة؟!وكيف تعمل في الجزء السياسي؟!، مثلا بعض التيارات الإسلامية كتب أن الوةالي لابد ان يكون قرشيا اي من قريش كما حدث في عصر الخلفاء الراشدين والدولتين الأموية والعباسية؟!، وفيه تيارات قالت لا أحزاب في الإسلام، بمعني أن الإسلام فيه حزب واحد هو حزب الله، واي حزب آخر هو حزب الشيطان، وهكذا..
    هل تظن أن الشوري هي كل النظام الديمقراطي؟!، كيف تكون العلاقة بين مؤسسات الدولة الإسلامية؟!، ما هي علاقة البرلمان بالمحكمة الدستورية؟!، اما ان المحكمة الدستورية لا وجود لها، وكيف يمكن تطبيق شريعة دين على بشر يؤمنون بدين آخر؟!، طيب لو فرضنا جدلا أن الزمن عاد بك إلى الوراء ووجدت نفسك في معركة الجمل بين عائشة زوج الرسول صلى الله عليه وسلم، وعلى بن ابي طالب كرم الله وجهه، فإلى أي الجانبين تنضم وكل منهما رفع المصحف وزعم أن يدافع عن الشريعة؟!
    هذه مجرد عينة من معضلات كثيرة في السياسة والاقتصاد..
    لكن الشريعة في الجزء الاجتماعي تطبق فعليا على المسلمين، اما العقوبات الشرعية فهي لها شروط تعجيزية، وخذ عند حد الزنا، فالتطبيق هنا ليس بالقرائن والأدلة وإنما بشهود اثنين لواقعة الزنا شهادة لا لبس فيها، أو باعتراف الفاعل، وحد السرقة له 5 شروط: أن يكون للمرء بيت يسكنه، وزوجة يطأها، وخادم يخدمه، ودابة تنقله، ومال يحمله.ولهذا عطل عمرو بن الخطاب تطبيق الحد في سنة من السنوات..وأتصور أن كل الكلام عن تطبيق الشريعة متعلق بهذين الحدين في أغلب العقول.
    سألت عن نوع الحكم الذي اتوقعه، ولم أفهم وصفك: علماني شيوعي ديمقراطي إسلامي، أولا أريد منك تعريفا لكل وصف من هذه الأوصاف حتى نحدد "معني المفهوم" الذي نتحدث عنه، حتى لا تختلط المفاهيم بيننا، فربما أنا افهم هذا الأوصاف بطريقة مختلفة عما تفهمها أنت، وبالتالي حين اجيب سيبدو الامر كما لو أنني أجيب عن أسألتك حس مفاهيمك، بينما أن أجيب عن أسئلة حسب مفاهيمي لها.
    وأصلا لماذا يحل الرئيس حسني مبارك القضية الفلسطينية او القضية العراقية، تقصد أن يساهم في الحل، وهذا واجب، لكن قبل المساهمة يجب أن يتفق الفلسطينيون على حل لقضيتهم فيؤيده الرئيس مبارك وكذلك العراقيون..

  10. #50
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية بندق
    الحالة : بندق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 3982
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : Dammam
    العمل : Financial Controller
    المشاركات : 4,109

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبيل عمر مشاهدة المشاركة
    وخذ عند حد الزنا، فالتطبيق هنا ليس بالقرائن والأدلة وإنما بشهود اثنين لواقعة الزنا شهادة لا لبس فيها، أو باعتراف الفاعل،..

    تصحيح بسيط .. أربعة شهود عدول .. وشروط أخرى .. لا يمكن تطبيقها ..
    ولم يحدث طوال 1424 عاما ان طبق الحد على أحد بشهادة الشهود

صفحة 5 من 6 الأولىالأولى ... 3456 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •