صفحة 10 من 13 الأولىالأولى ... 89101112 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 91 إلى 100 من 124

الموضوع: هيكل يفجر مفاجأة من العيار الثقيل لأول مرة: الرئيس الراحل أنور السادات قام بتسميم الزعيم جمال عبد الناصر بفنجان قهوة

  1. #91
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية د عصام
    الحالة : د عصام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 59
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 13,362

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة faro مشاهدة المشاركة
    لقد كنت مداوما على قراءة " بصراحة " ومن المعجبين بهيكل, ولكن أول " بصراحة " بعد الهزيمة كان لها تأثيرا سلبيا جعلنى أعزف عن مداومة قرائتها وبذلك إنتهى هيكل بالنسبة لي ,,, لذا فمهما كتب هيكل وتفوه على الشاشة الصغيرة فهو بالنسبة شاهد على العصر يفتقر المصداقية و الإحترام.

    مداخلتي التى علقت عليها أنت هى رأي الخاص والذى أصفه بالمنطقي ,,, أما حكاية القنبلة النووية إذا كانت صحيحة فهذا يدل على غباء أميريكي لأن تلك القنبلة سيكون لها أثارا سلبية على مصر الأرض المحتلة و جيرانها ومصر لم تكن ولن تكون من الغباء أن تسير على مبدأ " علي و على أعدائي ".

    حتى الأن مازال من هم على قيد الحياة من قادات القوات المسلحة المصرية يذكرون السادات بالخير.

    لن يحدث أن أصدق هيكل إلا إذا وقفت مصادر أخرى ذات مصداقية على خشبة المسرح.


    ما قصدته بالقنبله النوويه يا أستاذ فارو
    هو بحثهم عن سلاح سرى يحطم المصريين ويحقق حلم أسرائيل فى دوله حدودها النيل الفرات
    ويحقق للولايات المتحدة سيطرتها الكامله على المنطقه

    هذة القنبله كانت شخص يدعى انور السادات
    شخصيه مستعدة لبيع كل شىء
    مقابل لا شىء

    شخصيه تم تفجيرها فى القاهرة
    فقضى على أمال امه بأكملها
    ومازال تأثيرها متوجدا حتى الان
    خصوصا فى الأوساط الدوليه

    فى حوض النيل
    فى حوض الخليج
    فى حوض البحر الحمر
    فى حوض البحر الأبيض

    ضاعت هيبه مصر وأصبحت مسخا يدوس عليه من كان يتمنون رؤيه مصرى فى شوارعهم

    نعم
    عبر وأعاد رمل سيناء بدون التنازل عن ذرة واحدة منه
    ولكنه لم يعيد سيناء السياسيه والعسكريه
    فهى ليست ملكا لنا
    ولا زالت تحت الأحتلال

    نعم
    سيناء عادات
    ولكنه غسل دماء الشهداء بالخمر وشبق الساقطات

    نعم سيناء عادات
    ولكن فى المقابل تم طرد شعب بأكمله ليخدم بيوت غيرة

    ترى
    ماذا كانت ستفعل قنبله نوويه حقيقيه بمصر مقارنه بما فعله السادات بها
    هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ
    وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ
    مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلا اللَّهُ

  2. #92
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية د عصام
    الحالة : د عصام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 59
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 13,362

    افتراضي

    عن مثل هذا الرجل
    كانت تحلم أسرائيل

    http://www.egyptianoasis.net/showthread.php?t=26614

  3. #93
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية Faro
    الحالة : Faro غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 30
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 16,671

    افتراضي


    ما قصدته بالقنبله النوويه يا أستاذ فارو
    هو بحثهم عن سلاح سرى يحطم المصريين ويحقق حلم أسرائيل فى دوله حدودها النيل الفرات
    هل حقق السادات حلمهم الذى كان فى أياديهم من لحظة تدمير السلاح الجوي و الجيش المصري وكان بإمكانهم العبور إلى البر الغربي إن شاءوا.

    أبواب مصر كانت مفتوحة على مصراعيها لإسرائيل و تحت رحمتها وكان بإمكانهم التخلص من عبد الناصر فى أى وقت قبل قبول مبادرة روجرز وبعد قبولها.


    ولمّح حبيب إلى أن العوامل الوراثية قد يكون لها دور, مشيراً إلى أن تاريخ عائلة عبدالناصر يحفل بوفيات مشابهة بعدة, حيث توفي بعده بعام واحد شقيقه في نفس السن تقريباً وبنفس المرض, ومن بعدهما بفترة وجيزة توفي شقيقه الثاني وبنفس المرض أيضاً، كما أن والدة عبدالناصر توفيت بصورة فجائية في سن الثلاثين, وتوفي خاله أيضاً في نفس عمر عبدالناصر، بأزمة قلبية ومضاعفات السكري.


    العـــــربية

    التعديل الأخير تم بواسطة Faro ; 25-09-2010 الساعة 09:18 AM
    صدق أو لا تصدق ,,, ولا تكذبني


    أقل مراتب العلم ما تعلّمه الإنسان من الكتب والأساتذة، وأعظمها ما تعلمها بتجاربه الشخصية في الأشياء والناس





  4. #94
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية Fern
    الحالة : Fern غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 288
    تاريخ التسجيل : Oct 2006
    المشاركات : 20,369

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د عصام مشاهدة المشاركة
    لا هذا ولا ذاك
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د عصام مشاهدة المشاركة
    احزنتنى بجد يا أستاذ فارو
    واثبت لى بأنك لم تقرأ ما قاله هيكل جيدا
    أعد قراءة ما كتبه هيكل والتمس بنفسك حقيقه القنبله النوويه التى كانت تبحث عنها أسرائيل والولايات المتحدة فى مصر

    سيدى الفاضل
    حدود أسرائيل المعلنه هى من النيل للفرات
    ولم تتنازل عن هذا الأعلان والسادات يحدثها تحته فى الكنيست
    وهل كان من المتوقع أن تعلن إسرائيل هذا التنازل لمجرد أن السادات قام بزيارة لها والقى خطاب !!!
    من كان العقبه فى تحقيق هذا الهدف الصهيونى
    مصر
    والجيش المصرى

    جائتهم النصيحه
    أهزموا مصر
    ودمروا الجيش المصرى

    النصيحه فشلت
    فمصر لم تقبل الهزيمه والتفت حول عبد الناصر
    والجيش أثبت انه لا يزال على قيد الحياة

    ماذا فعل عبد الناصر
    غير النظام
    غير الجيش
    وأصبح قوام الجيش من خريجى الجامعات والمعاهد العليا
    أى نوعيه جديدة من المقاتلين لم تتعامل معها أسرائيل من قبل
    شباب مؤمن بوطنه وعلى أستعداد للتضحيه فى سبيله
    جيش لن يهرب ويجرى حافيا مرة اخرى
    :nono:تقصد إن الجيش لم يكن به مجندين مؤهلات عليا قبل 67 .... أكيد لأ كان فيه ، الفارق ليس هو إن عبد الناصر غير الجيش بنوعيه جديدة من الجنود ولكن تراكم أعداد المؤهلات العليا نتيجه أنه لم يعد من يدخل الخدمة يخرج منها وبالتالى كان معظم المقاتلين فى 73 من المؤهلات وليس العساكر القديمه ( جيش الفلاحين كما كان يقال زمان ) .... بالإضافة الى أن التغيير الأساسى كان فى القيادات بالإضافة الى تراكم النوعية الجيدة من المقاتلين .... قيادات مش من بتوع برقبتى ياريس ، على الأقل كانوا بيفهموا فى أصول التكتيكات الحربيه وكيفيه التعامل مع العدو

    لذلك
    قال السفير الأمريكى فى أسرائيل لنظيرة فى القاهرة
    ان المصريين يعيشون كما لو كانوا أنتصروا على أسرائيل
    فى حين يعيش الأسرائيلين كما لو كانوا أنهزموا

    الرجل كان على حق
    فالجيش أصبح فيه رجال من نوعيه أيراهيم الرفاعى واحمد عطيه ومصطفى عرفه وعادل جلال
    تعبر يوميا القناة وتعود بأسرى حرب أسرائيلين
    طول عمر الجيش المصرى به هذة النوعيه ( وكل جيوش العالم كمان بها هذة النوعيات ، يعنى ليست إنفراد للمصريين ) وهى ليست وليدة فكر عبد الناصر ولا السادات ولا أى مخلوق فى الدنيا ، المهم أن تعطى الفرصة الكاملة لهذة النوعية للتعامل مع العدو مع توظيف الإعلام القادر على إبراز أعمال هذة النوعية للتأثير السلبى على العدو .... وهو ما لم يحدث أيام ناصر وحدث أيام السادات
    لذلك
    كان هناك يقين تام بأن مصر ستعبر
    أن لم يكن اليوم ... فسيكون الغد
    كل مذكرات القادة الإسرائيليين كانت تتحدث عن أن مصر بعافيه لمدة طويله وأن إسرائيل فى أمان تام خلف خط بارليف ، وكل تأكيدات القادة الغربيين الذين زاروا القناة كانت تؤكد أن مصر فى حاجة الى قنبلة نووية للعبور ( أكيد هى مبالغة كبيرة ولكنها تخدم وتتواصل مع تصريحات كل الزعماء والقادة الإسرائيليين فى هذا الوقت )
    فمتى هذا الغد
    كان هذا هو السؤال المهم
    وألى أى مدى سيذهب الجيش المصرى فى حربه بعد عبورة
    كان هو السؤال الأهم
    ما هم يعرفون تفاصيل التسليح المصرى جيداً وبالتاكيد يعرفون الى أى مدى يمكن أن يصل الجيش المصرى بهذا التسليح ، يعنى مش فزورة صعبة ومستعصيه على الحل ... يعنى بالكتير يكون التفكير هل سيكتفون بالوصول للمضايق أم سيحاولون عبورها .... اكثر من كدة مفيش .... وبالتأكيد يعرفون كما يعرف القادة المصريين جيداً أن عبور المضايق والخروج الى الصحراء المفتوحة لا يعنى سوى شيئاً واحداً فقط ....... القضاء على الجيش المصرى بأكمله

    لأن الجيش الأسرائيلى يوزع قواته على جبهتين
    ويهمه جدا معرفه نسبه هذا التقسيم وأولوياته
    الجبهه المصرية ليست من أولوياتهم طالما هم يحتلون سيناء وحتى لو كانوا لا يحتلونها فالأولويه المطلقة هى للجبهه السوريه التى تمثل الخطورة القصوى على المستعمرات الشماليه الغنية والتى توجد بها الكثافة السكانيه العالية

    وهى أشياء
    لن يقدمها لهم عبد الناصر أبدا
    ما الراجل وعن طيب خاطر قدم لهم سيناء كلها على طبق من ذهب
    أذن المعركه تلخصت فى عبد الناصر
    وأصبح عبد الناصر هو العقبه الحقيقيه فى السيطرة على المنطقه
    واذا كان الحصار الأقتصادى لم يفلح معه
    فلنهزمه فى حرب هزيمه قاسيه
    وأذا كانت هذة الهزيمه لم تهزمه ولم تتخلص منه
    فلنقتله
    وقتلوة
    قتلوة إزاى يعنى تقصد معنوياً بالهزيمة المذلة فى 67 ... ولا تقصد بالسم فى القهوة
    وجاء السادات ليضع النقاط فوق الحروف

    تبنى أشرف مروان .... يعنى مروان ما كانش عميل مزدوج من أيام ناصر والسادات هو اللى جندة وخلاه عميل إسرائيلى !!
    فأخبر أشرف مروان أسرائيل بموعد حرب 73 فأستعدت أسرائيل جيدا للعبور ..... وأكاد أجزم أنها سمحت به
    إستعدت له وجيداً كمان !!! بالتضحية بجنودها وطيرانها الحربى ومدرعاتها .... دا برضه كلام يا دوك .... هى الحدايه بتحدف كتاكيت

    صاحب كيسنجر
    فأخبرة بعد قيام الحرب ب 12 ساعه عن أهداف الجيش المصرى الحقيقيه ن الحرب فأطمئنت أسرائيل
    وسحيت قواتها من على سيناء أو منعت امدادها .... حديث يفتقر للدقة تماماً يا دوكتور عصام ، فلم يحدث أن سحبت إسرائيل أى من قواتها العاملة فى سيناء .... وسبق أن حدث نقاش طويل وعريض جداً حول هذا المعنى فى الواحة وثبت أن هذا القول غير سليم تماماً
    وركزت مجهودها الحربى كله على الجبهه السوريه وجيش السادات واقف يتفرج
    :nono: برضه .... نقول تانى ولن نكل يا دكتور عصام ، القاصى والدانى وأى مبتدىء قراءة تاريخ عسكرى يعرف أن أولوية إسرائيل هى للجبهة السورية وليست المصرية وان الجيش المصرى ( وهذا إسمه بالمناسبه .... فهو ليس جيش ناصر ولا السادات ولا كلام من دة خالص ) كان يحارب على القناة ووصل الى أهدافة التى حددتها له القيادة العامة فى 4 أيام من بداية القتال عمل بعدها على تثبيت مواقعة الجديدة وتوسيع رؤس الكبارى وصد الهجمات الإسرائيلية

    تبرع بنفسه فى عبور أسرائيل القناة وأهدار الأنتصار المصرى
    فأمر بعبور الفرقتين 21 و 4 المخصصتين لحمايه خلفيه الجيش الثالث والثانى على الترتيب
    وامر الفرقه 21 فور عبورها بالأتجاة جنوب سيناء لالالا شمالا لبالوظه لالالالا يا جماعه جنوبا لعيون موسى ... فدمر 250 دبابه مصريه وطاقمها خلال ساعتين

    الأمر لم يصدر من السادات بل من القادة العامة التى إختلف قادتها الكبار ولم يكن هناك مفر من أن يحكم القائد الاعلى بينهم وقد مال الى رأى المشير احمد إسماعيل وليس رأى الشاذلى ، فهل كان المشير احمد إسماعيل أيضاً عميل لإسرائيل !!
    بعدها
    انا يا جماعه ما اقدرش أحارب امريكا .... فى دى عندة حق حتى ولو كان إسرائيلى مش عميل لهم
    أنا يا جماعه هزمت أسرائيل ولكن بعد التدخل الأمريكى لا استطيع ضمان النصر ... برضه عندة حق ، زى اللى فاتت بالظبط
    فلتتوقف الحرب
    ولنبدا معركه السلام

    أكيد ان كل حرب لابد أن يعقبها مفاوضات لتصل السياسه الى ما لم تستطيع أن تصل اليه فى وقت السلم

    ويذهب كيسنجر لأسوان المقر الرسمى للسادات وباب الهروب من مصر فيما لو قام شعبه بثورة ضدة ... كان خايف حتى والجيش منتصر وعبر القناة وأصبح نجمه فى السما عند الشعب المصرى !!
    ولكن الشعب تعب حروب وخيانات ولم يرضى الأعتراف بما يجرى أمامه وقرر التمتع بالنصر حتى ولو تلخص فى عبور 30 نقطه عسكريه فقط .... مش فاهمها دى !!

    وذهب وجاء العزيز كيسنجر ومعه كبار رجال الأعلام الغربى
    وخرجت الصحف تتحدث عن رجل السياسيه الذى يتمتع كيسنجر بتلقيه الدروس منه
    ووقع يا سادات
    حاضر يا معلمى
    وقع يا سادات
    حاضر يا معلمى

    ووقع السادات
    وخرجت مصر من الصراع
    واستولت اسرائيل على المنطقه وقوتها النوويه ... مالها قوتها النوويه كانت مش موجودة وب~ت موجودة سنه 73

    عرفت يا عزيزى فارو
    لماذا عينت الولايات المتحدة السادات جاسوسا لها

    من غير المعقول أن يكون العالم كله يتحدث عن هذة العماله إلا المصريين


    بص يا دكتور عصام أنا أعرف أن عالم المخابرات والجاسوسية به ما لا يمكن تخيله وأن كل شيىء ممكن حدوثه بس ينكشف أمره بصفه مؤكدة ، وما لم يحدث هذا الصعب حدوثه بصفة مؤكدة فى عالم المخابرات ، سيظل كل الكلام غير مؤكد ومجرد أقاويل يشتد فيها الميل الى جانب ما كلما تظهر حقائق أو إشاعات أخرى جديدة ، تقبل التفكير فيها بروية وممكن أن تصل الى قناعه إن هذة الإشاعات صحيحة وممكن الا تصل الى هذة القناعة أبداً

    إنما أن يكون العرض بترديد حديث سبق النقاش فيه ( مثل أهميه الجبهتين وأولويات إسرائيل نحو كل منهما وسحب إسرائيل لقواتها من جبهه الى الاخرى .... الخ ) ولم يثبت أبداً صحته ، فأكيد لا يخدم هذا أى قضية أبداً


    وقف الخلق ينظرون جميــــــعاً ....... كيف أبنى قواعد المجد وحدى
    وبناة الأهرام فى ســـالف الدهر ....... كفونى الكلام عند التــــــحدى
    أنا تاج العلاء فى مفرق الشرق ........ ودراته فرائـد عـــــــــــــقدى

  5. #95
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية د عصام
    الحالة : د عصام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 59
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 13,362

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Faro مشاهدة المشاركة
    هل حقق السادات حلمهم الذى كان فى أياديهم من لحظة تدمير السلاح الجوي و الجيش المصري وكان بإمكانهم العبةر إلى البر الغربي إن شاءوا.

    أبواب مصر كانت مفتوحة على مصراعيها لإسرائيل و تحت رحمتها وكان بإمكانهم التخلص من عبد الناصر فى أى وقت حتى قبول مبادرة روجرز .

    طيب بلاش تقرأ كلام هيكل
    أقرأ يا راجل كلامى حتى لا أضطر لأعادته

    بعد تدمير أسرائيل يا أستاذ فارو لسلاح الجو المصرى
    وفوقه الجيش المصرى فوق البيعه
    جلست مائير وديان ينتظرون مكالمه عبد الناصر لهم
    ولكنهم
    وبدلا من سماع صوت رنين هواتفهم
    سمعوا بالغارة الجويه المصريه قبل نهايه شهر يونيو نفسه
    ثم سمعوا بمدافع رأس العش تدمر دبابتهم
    ثم سمعوا صراخ بحارة المدمرة ايلات تصم أذانهم
    وتحدثنى حضرتك عن أنه كان بأمكانهم العبور
    طيب يا ريتهم كانوا عبروا

    يعنى جالهم كابوس لم يستطيعوا النوم بسببه
    وكيف يناموا
    والجبهه المصريه تشتعل وحائط الصواريخ يقترب يوما بعد يوم من حافه القناة

    هذا الحائط الذى صنع مجد الأيام الأولى لحرب أكتوبر
    قبل أن يأكل العو هذا المجد

    أما بخصوص جمال عبد الناصر

    فجمال عبد الناصر لم يكن جسدا فقط
    جمال عبد الناصر كان يمثل الروح العربيه والأسلاميه الحقيقيه

    لذلك
    كان مقتل الجسد بدون الروح سيصنف أيامها كعمل غبيا
    ولكن
    وفاة عبد الناصر الفجائيه
    وظهور هذة الوفاة كوفاة طبيعيه
    أزالت من على كتوفهم صفه الغباء
    حتى أستتب لهم الأمر
    وأشترطوا الأفراج عن على العطفى
    (جاسوسهم الذى قال انه قتل عبد الناصر )
    مع أتفاقيه الأستسلام
    ووافق السادات على الفور
    وأفرج عنه
    فالعطفى صديقه قبل أن يكون جاسوسا مثله لنفس المكتب الألمانى

  6. #96
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية د عصام
    الحالة : د عصام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 59
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 13,362

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة fern مشاهدة المشاركة

    بص يا دكتور عصام أنا أعرف أن عالم المخابرات والجاسوسية به ما لا يمكن تخيله وأن كل شيىء ممكن حدوثه بس ينكشف أمره بصفه مؤكدة ، وما لم يحدث هذا الصعب حدوثه بصفة مؤكدة فى عالم المخابرات ، سيظل كل الكلام غير مؤكد ومجرد أقاويل يشتد فيها الميل الى جانب ما كلما تظهر حقائق أو إشاعات أخرى جديدة ، تقبل التفكير فيها بروية وممكن أن تصل الى قناعه إن هذة الإشاعات صحيحة وممكن الا تصل الى هذة القناعة أبداً

    إنما أن يكون العرض بترديد حديث سبق النقاش فيه ( مثل أهميه الجبهتين وأولويات إسرائيل نحو كل منهما وسحب إسرائيل لقواتها من جبهه الى الاخرى .... الخ ) ولم يثبت أبداً صحته ، فأكيد لا يخدم هذا أى قضية أبداً


    لا ثبت صحته
    والعالم كله يتحدث عنه إلا المصريين

    هيكل يا فيرن غير أى مخلوق ثانى
    هيكل مؤسسه خاصه بنفسه
    رغم تعب وزير الخارجيه الأمريكيه من جراء سفرة الطويل لم يطلب سوى هيكل ليحاورة
    وترك لهم السفير الميريكى كل غرف السفارة ليختاروا أين يتحدثون

    هل من المنطق ان يقول هيكل هذا الكلام الخطير عن السادات صوت وصورة وتتركه روقيه السادات ولا يجد سوى كلمه عتاب رقيقه من جيهان السادات
    ما تقساش ( مش عارف اكتبها ) على انور على يا محمد

    لماذا لم ترفع روقيه أو جيهان دعوة ضد هيكل ان كان كاذبا
    لم يرفعوها لأنهن كن على علم بأنه يقول الحقيقه

    الحقيقه التى لا يريد أن يصدقها أحد

  7. #97
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية Fern
    الحالة : Fern غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 288
    تاريخ التسجيل : Oct 2006
    المشاركات : 20,369

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د عصام مشاهدة المشاركة
    لا ثبت صحته
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د عصام مشاهدة المشاركة
    والعالم كله يتحدث عنه إلا المصريين

    هيكل يا فيرن غير أى مخلوق ثانى
    هيكل مؤسسه خاصه بنفسه
    رغم تعب وزير الخارجيه الأمريكيه من جراء سفرة الطويل لم يطلب سوى هيكل ليحاورة
    وترك لهم السفير الميريكى كل غرف السفارة ليختاروا أين يتحدثون

    هل من المنطق ان يقول هيكل هذا الكلام الخطير عن السادات صوت وصورة وتتركه روقيه السادات ولا يجد سوى كلمه عتاب رقيقه من جيهان السادات
    ما تقساش ( مش عارف اكتبها ) على انور على يا محمد

    لماذا لم ترفع روقيه أو جيهان دعوة ضد هيكل ان كان كاذبا
    لم يرفعوها لأنهن كن على علم بأنه يقول الحقيقه

    الحقيقه التى لا يريد أن يصدقها أحد


    كدة إنت بتتكلم على حاجة وانا بتكلم على حاجة تانية خالص يا عصام
    أنا عارف أهمية هيكل وأهمية تلميحاته ، أما رفع القضايا من ورثه السادات من عدمه فدى حاجة تخصهم هم ، يرفعوها امتى أو ما يرفعوهاش خالص ، هم ادرى بما يملكون من أدله ومتى وكيف يستطيعون إستخدامها

    طيب ما هى رقية السادات كسبت قضية من منى عبد الناصر لما شككت فى إن والدها قتل السادات ، هل نقول علشان كدة يكون السادات برىء أو إن ناصر مش برىء .... المواضيع دى لا تؤخذ ولا حتى بالقضايا ، لأن القضايا هى مشكلة مستندات عندك مستندات تدعم موقفك تكسب القضية .... بس فى الحالات المنيله اللى زى دى ممكن يكون معايا مستند يبرئنى من قضية ولكن لو أظهرته يعملى كارثه من جهه تانية .... الحسابات مختلفة يا عزيزى ، مش كل حاجة بتتقال ومش كل الورق بيطلع ، ولو طلع بيكون له وقت معين لإستخدامه

    وهى جيهان السادات تلميذة يعنى فى كى جى وان وقالت كلام هى مش واخدة بالها منه ولا واحد زى احمد منصور دة ممكن يلعب بيها !! ..... اكيد هى عارفة بتقول إيه وليه وإمتى تقوله والغرض منه إيه فى هذا التوقيت

    إرجع لمداخلتى تانى وراجعها على مهلك وإنت تعرف أنا بتكلم على إية وإنت رديت على إيه

  8. #98
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية Fern
    الحالة : Fern غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 288
    تاريخ التسجيل : Oct 2006
    المشاركات : 20,369

    افتراضي

    بالمناسبة
    السفير الامريكى ترك حجرة خاصة للوزير الامريكى وهيكل ليس لمجرد توفير مكان هادىء يتكلموا فية على راحتهم ، اكيد هذة الحجرة مجهزة بحيث تسجل كل همسة وطرفة عين لهيكل ( الثعلب ) حتى يتم دراسة المحادثة وما فيها جيداً بعد إنتهائها

    وأكيد هيكل يعرف هذا جيداً .... لأنه مش تلميذ برضه

  9. #99
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية د عصام
    الحالة : د عصام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 59
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 13,362

    افتراضي

    حدود أسرائيل المعلنه هى من النيل للفرات
    ولم تتنازل عن هذا الأعلان والسادات يحدثها تحته فى الكنيست

    وهل كان من المتوقع أن تعلن إسرائيل هذا التنازل لمجرد أن السادات قام بزيارة لها والقى خطاب !!!
    يعنى هى أسرائيل تنازلت بعد توقيع الأتفاقيه
    أسرائيل أخذت كل حاجه ولم تعطينا أى حاجه
    من كان العقبه فى تحقيق هذا الهدف الصهيونى
    مصر
    والجيش المصرى

    جائتهم النصيحه
    أهزموا مصر
    ودمروا الجيش المصرى

    النصيحه فشلت
    فمصر لم تقبل الهزيمه والتفت حول عبد الناصر
    والجيش أثبت انه لا يزال على قيد الحياة

    ماذا فعل عبد الناصر
    غير النظام
    غير الجيش
    وأصبح قوام الجيش من خريجى الجامعات والمعاهد العليا
    أى نوعيه جديدة من المقاتلين لم تتعامل معها أسرائيل من قبل
    شباب مؤمن بوطنه وعلى أستعداد للتضحيه فى سبيله
    جيش لن يهرب ويجرى حافيا مرة اخرى
    :nono:تقصد إن الجيش لم يكن به مجندين مؤهلات عليا قبل 67 .... أكيد لأ كان فيه ، الفارق ليس هو إن عبد الناصر غير الجيش بنوعيه جديدة من الجنود ولكن تراكم أعداد المؤهلات العليا نتيجه أنه لم يعد من يدخل الخدمة يخرج منها وبالتالى كان معظم المقاتلين فى 73 من المؤهلات وليس العساكر القديمه ( جيش الفلاحين كما كان يقال زمان ) .... بالإضافة الى أن التغيير الأساسى كان فى القيادات بالإضافة الى تراكم النوعية الجيدة من المقاتلين .... قيادات مش من بتوع برقبتى ياريس ، على الأقل كانوا بيفهموا فى أصول التكتيكات الحربيه وكيفيه التعامل مع العدو

    سميها كما تحب
    ولكن تبقى الحقيقه أن جيش بعد 67 كانوا كله مؤهلات عليا عكس جيش 67 وما قبله
    ونبقى حقيقه أن عبد الناصر قضى على قيادات برقبتى ياريس
    يعنى أصبح أمامهم عبد الناصر آخر
    يصعب التعاون معه
    ويصعب تحقيق الأهداف فى وجودة
    ويصعب على امراء البترول التطاول على مصر أوالخروج عن الخط فى وجودة
    لذلك

    قال السفير الأمريكى فى أسرائيل لنظيرة فى القاهرة
    ان المصريين يعيشون كما لو كانوا أنتصروا على أسرائيل
    فى حين يعيش الأسرائيلين كما لو كانوا أنهزموا

    الرجل كان على حق
    فالجيش أصبح فيه رجال من نوعيه أيراهيم الرفاعى واحمد عطيه ومصطفى عرفه وعادل جلال
    تعبر يوميا القناة وتعود بأسرى حرب أسرائيلين
    طول عمر الجيش المصرى به هذة النوعيه ( وكل جيوش العالم كمان بها هذة النوعيات ، يعنى ليست إنفراد للمصريين ) وهى ليست وليدة فكر عبد الناصر ولا السادات ولا أى مخلوق فى الدنيا ، المهم أن تعطى الفرصة الكاملة لهذة النوعية للتعامل مع العدو مع توظيف الإعلام القادر على إبراز أعمال هذة النوعية للتأثير السلبى على العدو .... وهو ما لم يحدث أيام ناصر وحدث أيام السادات



    ولكن
    هذة النوعيه من المقاتلين لم تكن موجودة عام 1967 ولا قبله
    هذة النوعيه نتاج حى لتغير نوعيه المقاتل المصرى من فلاحيين غلابه إلى خريجى جامعه ومعاهد عليا

    وازاى لم يحدث هذا أيام عبد الناصر
    وكل أيامه كانت حرب أستنذاف يومى

    وكيف يحدث هذا أيام السادات
    والسادات عاش آمنا بأتفاقيه وقف أطلاق النار منذ أكتوبر 1970 وحتى أكتوبر 1973
    ولم تطلق خلالها طلقه رصاص واحدة على العدو فى سيناء أو فى غيرها

    صدمتنى يا خال

    لذلك
    كان هناك يقين تام بأن مصر ستعبر
    أن لم يكن اليوم ... فسيكون الغد
    كل مذكرات القادة الإسرائيليين كانت تتحدث عن أن مصر بعافيه لمدة طويله وأن إسرائيل فى أمان تام خلف خط بارليف ، وكل تأكيدات القادة الغربيين الذين زاروا القناة كانت تؤكد أن مصر فى حاجة الى قنبلة نووية للعبور ( أكيد هى مبالغة كبيرة ولكنها تخدم وتتواصل مع تصريحات كل الزعماء والقادة الإسرائيليين فى هذا الوقت )
    فمتى هذا الغد
    كان هذا هو السؤال المهم
    وألى أى مدى سيذهب الجيش المصرى فى حربه بعد عبورة
    كان هو السؤال الأهم
    ما هم يعرفون تفاصيل التسليح المصرى جيداً وبالتاكيد يعرفون الى أى مدى يمكن أن يصل الجيش المصرى بهذا التسليح ، يعنى مش فزورة صعبة ومستعصيه على الحل ... يعنى بالكتير يكون التفكير هل سيكتفون بالوصول للمضايق أم سيحاولون عبورها .... اكثر من كدة مفيش .... وبالتأكيد يعرفون كما يعرف القادة المصريين جيداً أن عبور المضايق والخروج الى الصحراء المفتوحة لا يعنى سوى شيئاً واحداً فقط ....... القضاء على الجيش المصرى بأكمله

    هذا صحيحا
    بس المشكله أن قواتنا لم تصل حتى للمضايق
    قواتنا توقفت على بعد 10 كم فقط من القنال
    وهم ال 10 كم الذى قال السادات للقادة هاتوهم وانا ارجع سيناء بالمفاوضات
    من اين جائته هذة الثقه
    وما أدراة ان أسرائيل ستنسحب لو مصر أحتلت 10 كم من سيناء

    طيب مصر أستولت على 10 كم من سيناء
    فهل أعاد السادات سيناء كما وعد
    أم بادل سيناء بعلم يرتفع على نهر النيل

    طيب بالله عليك
    نحن توقفنا وقفه تعبويه ليه
    وهل توقفت أسرائيل مثلنا بمثل هذة الوقفه

    فكيف بالله عليك
    تقتحم أسرائيل قواتنا بمثل هذة السهوله وتعبر القناة وتلتف حول الجيش الثالث
    اومال لو لم تكن هناك وقفه تعبويه
    كانت أسرائيل عملت أيه فينا



    لأن الجيش الأسرائيلى يوزع قواته على جبهتين
    ويهمه جدا معرفه نسبه هذا التقسيم وأولوياته
    الجبهه المصرية ليست من أولوياتهم طالما هم يحتلون سيناء وحتى لو كانوا لا يحتلونها فالأولويه المطلقة هى للجبهه السوريه التى تمثل الخطورة القصوى على المستعمرات الشماليه الغنية والتى توجد بها الكثافة السكانيه العالية


    كلام جميل
    لا أعرف ان كان هذا رأيك ام رأى القادة
    ما فهمت من هذا الكلام هو
    أننا كنا على علم بأن المجهود الحربى الأسرائيلى سيكون موجها لسوريا وليس لمصر
    فماذا فعل الجيش الذى كان عددة مليون ونصف مقاتل امام ما تبقى من قوات اسرائيليه فى سيناء

    مش عارف يا فيرن بتناقض نفسك هنا ليه


    وهى أشياء
    لن يقدمها لهم عبد الناصر أبدا
    ما الراجل وعن طيب خاطر قدم لهم سيناء كلها على طبق من ذهب
    أذن المعركه تلخصت فى عبد الناصر
    وأصبح عبد الناصر هو العقبه الحقيقيه فى السيطرة على المنطقه
    واذا كان الحصار الأقتصادى لم يفلح معه
    فلنهزمه فى حرب هزيمه قاسيه
    وأذا كانت هذة الهزيمه لم تهزمه ولم تتخلص منه
    فلنقتله
    وقتلوة
    قتلوة إزاى يعنى تقصد معنوياً بالهزيمة المذلة فى 67 ... ولا تقصد بالسم فى القهوة

    أنا قلت أن عبد الناصر لم يقتل عام 1967
    وهيكل قال أن السفير الأميركى فى أسرائيل قال أن الأسرائيليين يقول ما فيش حل للقضيه غلا بأختفاء عبد الناصر
    برجاء قراءة الحديث المنشور أعلاة

    وجاء السادات ليضع النقاط فوق الحروف

    تبنى أشرف مروان .... يعنى مروان ما كانش عميل مزدوج من أيام ناصر والسادات هو اللى جندة وخلاه عميل إسرائيلى !!

    من قال ان مروان كان عميل أيام عبد الناصر
    ياريتك تحدثنا عن هذا الموضوع أكثر

    فأخبر أشرف مروان أسرائيل بموعد حرب 73 فأستعدت أسرائيل جيدا للعبور ..... وأكاد أجزم أنها سمحت به
    إستعدت له وجيداً كمان !!! بالتضحية بجنودها وطيرانها الحربى ومدرعاتها .... دا برضه كلام يا دوك .... هى الحدايه بتحدف كتاكيت

    لا
    الحدايه لا تحدف كتاكيت
    ولكن الحدايه أحيانا - غرورا - تظن أنها اقوى من الكتاكيت وهو ما حدث
    وأحيانا أخرى الحدايه تنفذ كلام كيسنجر وتمتنع عن ضرب الكتاكيت ضربه وقائيه

    يا خال
    العالم كله عرف ان أسرائيل علمت بموعد الحرب قبلها بأسبوع
    وأن أمريكا ضغطت عليها بعد بدء الحرب
    وكانت امريكا واسرائيل على ثقه تامه بقوة اسرائيل وقدرتها على هزيمه العرب كالعادة


    صاحب كيسنجر
    فأخبرة بعد قيام الحرب ب 12 ساعه عن أهداف الجيش المصرى الحقيقيه ن الحرب فأطمئنت أسرائيل
    وسحيت قواتها من على سيناء أو منعت امدادها .... حديث يفتقر للدقة تماماً يا دوكتور عصام ، فلم يحدث أن سحبت إسرائيل أى من قواتها العاملة فى سيناء .... وسبق أن حدث نقاش طويل وعريض جداً حول هذا المعنى فى الواحة وثبت أن هذا القول غير سليم تماماً

    اياك تكون فاكر ان الطيران الأسرائيلى مش فرع من فروع الجيش

    وركزت مجهودها الحربى كله على الجبهه السوريه وجيش السادات واقف يتفرج
    :nono: برضه .... نقول تانى ولن نكل يا دكتور عصام ، القاصى والدانى وأى مبتدىء قراءة تاريخ عسكرى يعرف أن أولوية إسرائيل هى للجبهة السورية وليست المصرية وان الجيش المصرى ( وهذا إسمه بالمناسبه .... فهو ليس جيش ناصر ولا السادات ولا كلام من دة خالص ) كان يحارب على القناة ووصل الى أهدافة التى حددتها له القيادة العامة فى 4 أيام من بداية القتال عمل بعدها على تثبيت مواقعة الجديدة وتوسيع رؤس الكبارى وصد الهجمات الإسرائيلية

    وأنا بالتالى أقول للقاصى والدانى ولأى مبتدأ أو حتى خبر
    ان السادات ارسل لكيسنجر رساله صباح يوم 7 أكتوبر تبلغه فيه بأننا وصلنا خلاص وماعدش عندنا شىء نعمله
    روح خللى اسرائيل تركز ضربها فى حته تانيه
    معتقدا ان اسرائيل ستحترم فيه هذة الشفافيه


    تبرع بنفسه فى عبور أسرائيل القناة وأهدار الأنتصار المصرى
    فأمر بعبور الفرقتين 21 و 4 المخصصتين لحمايه خلفيه الجيش الثالث والثانى على الترتيب
    وامر الفرقه 21 فور عبورها بالأتجاة جنوب سيناء لالالا شمالا لبالوظه لالالالا يا جماعه جنوبا لعيون موسى ... فدمر 250 دبابه مصريه وطاقمها خلال ساعتين

    الأمر لم يصدر من السادات بل من القادة العامة التى إختلف قادتها الكبار ولم يكن هناك مفر من أن يحكم القائد الاعلى بينهم وقد مال الى رأى المشير احمد إسماعيل وليس رأى الشاذلى ، فهل كان المشير احمد إسماعيل أيضاً عميل لإسرائيل !!

    لا
    كان دلدول للسادات
    وكان ضابط مخابرات فاشل
    والعالم كله يعرف بأن الأوامر صادرة من السادات


    مثلما العالم كله عرف بحجم الماساة التى وضع السادات فيها قوات الصاعقه فى عمليه لارناكا بقبرص بعد مقتل يوسف السباعى

    فللواء نبيل شكرى قائد المجموعه أبلغ القيادة برفض القوات القبرصيه نزول طائرتى السى 130 المصريه فى مطار لارناكا
    ولكن السادات شخصيا امر اللواء نبيل شكرى بالنزول وهددة

    نزل شكرى بالطائرة الأولى فتلقى ضربه مباشرة دمرت الطائرة وقتلت الطيارين
    وقبض على نبيل شكرى وباقى القوات فى حين رجعت الطائرة الثانيه

    فخرج السادات تلفزيونيا يتوعد القبارصه ( طظ فش)
    وأسكت نبيل شكرى بتعيينه مديرا للكليه الحربيه

    هذا هو السادات يا فيرن
    يصدر الأوامر شفهيا ويا ويل من لا يطيعه


    بعدها
    انا يا جماعه ما اقدرش أحارب امريكا .... فى دى عندة حق حتى ولو كان إسرائيلى مش عميل لهم
    أنا يا جماعه هزمت أسرائيل ولكن بعد التدخل الأمريكى لا استطيع ضمان النصر ... برضه عندة حق ، زى اللى فاتت بالظبط
    فلتتوقف الحرب
    ولنبدا معركه السلام

    أكيد ان كل حرب لابد أن يعقبها مفاوضات لتصل السياسه الى ما لم تستطيع أن تصل اليه فى وقت السلم

    لا تعليق


    ويذهب كيسنجر لأسوان المقر الرسمى للسادات وباب الهروب من مصر فيما لو قام شعبه بثورة ضدة ... كان خايف حتى والجيش منتصر وعبر القناة وأصبح نجمه فى السما عند الشعب المصرى !!

    طبعا
    أذا كان قائد جيشه بكى أمامه فى أسوان
    يبقى مش ح يخاف من الجيش
    ويهرب من الشعب مثل هرب عام 1977

    ولكن الشعب تعب حروب وخيانات ولم يرضى الأعتراف بما يجرى أمامه وقرر التمتع بالنصر حتى ولو تلخص فى عبور 30 نقطه عسكريه فقط .... مش فاهمها دى !!

    وذهب وجاء العزيز كيسنجر ومعه كبار رجال الأعلام الغربى
    وخرجت الصحف تتحدث عن رجل السياسيه الذى يتمتع كيسنجر بتلقيه الدروس منه
    ووقع يا سادات
    حاضر يا معلمى
    وقع يا سادات
    حاضر يا معلمى

    ووقع السادات
    وخرجت مصر من الصراع
    واستولت اسرائيل على المنطقه وقوتها النوويه ... مالها قوتها النوويه كانت مش موجودة وب~ت موجودة سنه 73

    عرفت يا عزيزى فارو
    لماذا عينت الولايات المتحدة السادات جاسوسا لها

    من غير المعقول أن يكون العالم كله يتحدث عن هذة العماله إلا المصريين

  10. #100
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية د عصام
    الحالة : د عصام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 59
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 13,362

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة fern مشاهدة المشاركة
    بالمناسبة
    السفير الامريكى ترك حجرة خاصة للوزير الامريكى وهيكل ليس لمجرد توفير مكان هادىء يتكلموا فية على راحتهم ، اكيد هذة الحجرة مجهزة بحيث تسجل كل همسة وطرفة عين لهيكل ( الثعلب ) حتى يتم دراسة المحادثة وما فيها جيداً بعد إنتهائها

    وأكيد هيكل يعرف هذا جيداً .... لأنه مش تلميذ برضه
    كذلك كان د عصفور
    فالمخابرات سجلت اللقاء كله

    السؤال هو :
    لماذا وافق هيكل على مقابله وزير الخارجيه الأمريكيه أثناء وجود جمال عبد الناصر
    فى حين أنه رفض مقابله كيسنجر وزير الخارجيه الأمريكيه أثناء حكم السادات ؟؟؟

صفحة 10 من 13 الأولىالأولى ... 89101112 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •