صفحة 4 من 9 الأولىالأولى ... 23456 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 90

الموضوع: أكاديمية " محو الأمية القانونية"

  1. #31
    حـكـيـم الواحة المصريّة
    الصورة الرمزية الأفوكاتو
    الحالة : الأفوكاتو غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : بريطانيا
    العمل : أستاذ فى القانون الإنجليزى(متقاعد)
    المشاركات : 3,742

    افتراضي

    عزيزتى فيروز.

    القانون يعاقب كل من حاز شيئ مسروق, سواء بالشراء, أو بدون شراء.

    و الحيازة فى المنقول( أى شيئ ليس عقار) تكون سند الملكية, بشرط أن تكون الحيازة بسسب صحيح( مشروع).

    أما حيازة المنقول( أى شيئ ممكن نقله) الذى يعلم حائزه أنه مسروق, فهى جريمة يعاقب عليها القانون.

    تقبلى التحيات

  2. #32
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية فــيــروز
    الحالة : فــيــروز غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 72
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 1,891

    افتراضي

    عزيزى الاستاذ محمود ..

    يا ترى هل هناك حصانه ما لاصحاب بعض المهن التى تجعلهم لا يحاسبون عند ارتكاب خطأ مهنى؟
    يعنى لماذا لا يعاقب الطبيب بالحبس لو تسبب فى وفاة مريض نتيجه لخطئه؟ ولماذا يطلب الصحفيون حصانه فيما يتعلّق بجرائم النشر مثلا !!
    ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ

  3. #33
    حـكـيـم الواحة المصريّة
    الصورة الرمزية الأفوكاتو
    الحالة : الأفوكاتو غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : بريطانيا
    العمل : أستاذ فى القانون الإنجليزى(متقاعد)
    المشاركات : 3,742

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فــيــروز
    عزيزى الاستاذ محمود ..

    يا ترى هل هناك حصانه ما لاصحاب بعض المهن التى تجعلهم لا يحاسبون عند ارتكاب خطأ مهنى؟
    يعنى لماذا لا يعاقب الطبيب بالحبس لو تسبب فى وفاة مريض نتيجه لخطئه؟ ولماذا يطلب الصحفيون حصانه فيما يتعلّق بجرائم النشر مثلا !!
    عزيزتى فيروزة الواحة,

    لا توجد حصانة لأى مهنة, و هنا يجب التفريق بين المسئولية الجنائية, و المسئولية المدنية.

    و المسئولية المدنية تغطيها النقابات التى ينتسب إليها هؤلاء المهنيون, فهى تقوم بسداد التعويضات عن الخطأ الغير مقصود, و الذى لا يرتقى إلى إهمال جسيم.

    و لكن لو أن الإهمال كان جسيما, فإن النقابات تقوم بتمويل مهمة الدفاع, و لكنها لا تتحمل المسئولية المدنية أو الجنائية.و إثبات الإهمال الجسبم هو أمر متروك للمحكمة.

    و بالنسبة لجرائم النشر, لو كانت الأنباء التى نشرت تسيئ إلى شخص, و لكن يمكن إثبات أنها حدثت, فهى ليست جريمة, إلا إذا ثبت سوء نية الناشر, و إنه يتعمد الإساءة إلى الشخص هدف النشر.

    تقبلى تحياتى,

  4. #34
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية فــيــروز
    الحالة : فــيــروز غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 72
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 1,891

    افتراضي

    الف شكر يا استاذ محمود :)

    لكن ما الاحظه انه فى حتى حالة الاهمال الجسيم لم اقرا عن حبس طبيب بسبب اهماله !!

    معلش فيه سؤال كمان ..

    كنت قد سألت من قبل عن القوانين التى تجرّم الاحتكار ..
    وطبعا معروف ان اذاعة مبارايات -هى بتتكتب مبارايات ام مباريات؟- كأس العالم فى شمال افريقيا احتكرها الشيخ صالح كامل .. فلماذا يقوم الاتحاد الدولى ببيع حق عرض المباريات لجهه واحده تتحكّم فى عرضها بالسعر الذى يروق لها؟ و هل يعد هذا معاونه له فى عملية الاحتكار هذه ام انه ليس هناك احتكار كما شرح لى احد زملاء العمل و ان الشيخ صالح يصف نفسه بأنّه "موزع الخدمه فى الشرق الاوسط" و ما علينا الا شراءها منه !! لكن هذا سيتم بالشروط التى يفرضها هو فما الفرق بين هذا و بين الاحتكار إذن؟

  5. #35
    حـكـيـم الواحة المصريّة
    الصورة الرمزية الأفوكاتو
    الحالة : الأفوكاتو غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : بريطانيا
    العمل : أستاذ فى القانون الإنجليزى(متقاعد)
    المشاركات : 3,742

    افتراضي

    عزيزتى فيروزة الواحة,

    قوانين الإحتكار لونها رمادى, و فى مصر, و لأن الدولة تحتكر كثير من الخدمات, لا يمكننا أن ندعى أن فى مصر قوانين تعضد المنافسة الحرة.

    و بالنسبة لموضوع المونديال, فإن قوانين الإحتكار هى قوانين غير دولية, و ما يقوم به مورد الخدمة يخضع لقوانين العرض و الطلب, أى أنه الوحيد الذى عرضها, و لم ينافسه آخر, و لا توجد مشكلة قانونية هنا, أى لا يوجد متضرر.

    و عودة لموضوع الخطأ الجسيم, هناك حالات من حبس الأطباء, و حرمانهم من ممارسة المهنة, و نفس الشيئ بالنسبة للمحامين, و لكن النشر عن هذه الحالات لم يكن مكثفا.

    تقبلى التحية

  6. #36
    An Oasis Citizen
    الحالة : EGYPTFOREVER غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 61
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 1,241

    افتراضي

    استاذنا العزيز الافوكاتو

    طبعا سمعت - كما سمعنا جميعا عن موضوع هند الحناوي - و بعيدا عن الحكم و حيثياته قرانا جميعا ان الحكم غير قابل للطعن فهل هناك حالات في القانون تجعل حكم المحكمه غير قابل للطعن ؟ و هل لا يصبح قابلا للطعن فيه حتى لو تم اكتشاف لان القاضي قد خالف نص صريح من نصوص القانون ؟ و شكرا

  7. #37
    حـكـيـم الواحة المصريّة
    الصورة الرمزية الأفوكاتو
    الحالة : الأفوكاتو غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : بريطانيا
    العمل : أستاذ فى القانون الإنجليزى(متقاعد)
    المشاركات : 3,742

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة EGYPTFOREVER
    استاذنا العزيز الافوكاتو

    طبعا سمعت - كما سمعنا جميعا عن موضوع هند الحناوي - و بعيدا عن الحكم و حيثياته قرانا جميعا ان الحكم غير قابل للطعن فهل هناك حالات في القانون تجعل حكم المحكمه غير قابل للطعن ؟ و هل لا يصبح قابلا للطعن فيه حتى لو تم اكتشاف لان القاضي قد خالف نص صريح من نصوص القانون ؟ و شكرا
    عزيزى الأخ EGYPTFOREVER

    أعتقد أن قاننون الأسرة الجديد جعل إجراءات المحاكم التى تتولى حل المنازعات الأسرية تتم بأسلوب " التحكيم" الذى لا يسمح بالطعن فى قرار المحكمة.

    و لكن القضاء العادى يسمح بدرجات من الإستئناف, و الطعن بالنقض, و حتى بعد ذلك, هناك حق الإلتماس لإعاد النظر, متى ظهرت أدلة جديدة لم تكن معروفة وقت نظر القضية فى المحكمة التى نظرت القضية إبتداءا, أو أثناء الإستئناف.

    و النظر فى مخالفة القاضى لنص قانونى هو من إختصاص محكمة النقض التى لها سلطة نقض الحكم الذى عابه مخالفة النص القانونى, أو إغفاله,أو إساءة تفسيره.

    و لكنى أعتقد أن أحكام محكمة الأسرة ليست قابلة للنقض, و لكنى لم أطلع على القانون بالكامل, و ربما يتمكن الأستاذ حازم الأمين البحث لنا فى هذه النقطة.

    تقبل تحياتى.

  8. #38
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية فــيــروز
    الحالة : فــيــروز غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 72
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 1,891

    افتراضي

    همممممممم ..

    طيب بمناسبة موضوع "رحله الى الخانكه" .. لو أن وجد شخص ارتكب جريمه قواه العقليه لم تكن سليمه وقت ارتكاب الجريمه فيحال الى المستشفى .. ثم بعد فتره من بقائه بها تحسّنت حالته و اصبح معافى .. هل يخرج من المستشفى لاستكمال العقوبه فى السجن ام ان كونه مريض خلال ارتكاب الجريمه يسقط عنه المسئوليه و يكتفى بفترة العلاج التى قضاها؟

  9. #39
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية masreya
    الحالة : masreya غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 87
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 7,683

    افتراضي

    استاذنا الفاضل

    بمناسبة سؤال الاخت فيروز عن اخطاء الاطباء

    اظن ان هناك نسبة خطأ فى الطب لا يعاقب عليه القانون تقع تحت بند اخطاء المهنه !!!

    ويمكن من هنا ذادت اخطاء الاطباء وتحولت لكوارث ....وكل واحدج يلقى الخطأ على غيره

    مثلا فى قضية الممثله سعاد نصر بسبب خطأ فى البنج تعتبر حالة وفاة اكلينيكيه....
    تسبب فيها خطأ لطبيب البنج ....
    طيب وحق المرض ؟؟؟

    ازاى نعرف الحق ده؟؟؟

    يعنى نسبة الخطأ ايه وازاى يحدد بالظبط مين المخطأ ؟؟؟

    كده الحق دايما ضائع ؟؟؟

    كل واحد يلقى بخطأؤه على الاخر ويضيع حق الناس

    يعنى ايه نسبة الخطأ وحدود الاهمال الطبى لان الحاجات دى اصبحت كارثه حقيقيه
    ومراكز طبيه مجهوله وغير مصرح بها

    يعنى الموضوع كله على بعضه عك طبى وتلاعب بحياة البشر !!!

  10. #40
    حـكـيـم الواحة المصريّة
    الصورة الرمزية الأفوكاتو
    الحالة : الأفوكاتو غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : بريطانيا
    العمل : أستاذ فى القانون الإنجليزى(متقاعد)
    المشاركات : 3,742

    افتراضي

    سؤال فيروزة الواحة:

    طيب بمناسبة موضوع "رحله الى الخانكه" .. لو أن وجد شخص ارتكب جريمه قواه العقليه لم تكن سليمه وقت ارتكاب الجريمه فيحال الى المستشفى .. ثم بعد فتره من بقائه بها تحسّنت حالته و اصبح معافى .. هل يخرج من المستشفى لاستكمال العقوبه فى السجن ام ان كونه مريض خلال ارتكاب الجريمه يسقط عنه المسئوليه و يكتفى بفترة العلاج التى قضاها؟

    الرد:

    يتوقف الرد على هذا السؤال على نوع الجريمة, و أسلوب إرتكابها, ثم أخيرا على التكييف القانونى للفعل, و حيثيات إعتبار الجانى غير مسئول جنائيا وقت إرتكاب الجريمة.

    فهناك حالات لا لا يوجد إحتمال فى شفاء المريض, و ربما , رغم التحسن الملحوظ, قد يعود , تحت ظروف الحياة, إعادة إرتكاب الجريمة.

    لهذا, فعند ايداع شخص أتهم بارتكاب جريمة , يتم ذلك بعد ثبوت إرتكابه للجريمة, و ثبوت أنه ارتكبها أثناء لحظة جنون, أى أنه لم يكن متمالكا لقواه العقلية التى تمكنه من إدراك ما أقدم عليه.

    يكون الإيداع لمدة غير محددة, خوفا من أن يعود المتهم إلى إرتكاب مثل هذه الجريمة فى المستقبل, و لكن لو ثبت أن الجنون كان مؤقتا, و أن المتهم يمكنه إسترداد قواه العقلية , فإن الإفراج عنه يكون بعد فترة كافية للتأكد من شفائه الدائم.

    فى هذه الحالة, يتم إطلاق سراحه بشروط, منها أن يخضع لتقييم طبى نفسى عقلى كل عدة شهور, و لمدة سنوات , للتأكد أنه لن يعود إلى إرتكاب مثل هذه الفعلة.

    أما إذا استمرت حالة المريض عقليا أثناء فترة إيداعه فى المصح العقلى على ما كانت عليه, فإنه يمضى فى مستشفى الأمراض العقلية فترة غير محدودة, ربما طوال حياته.



    سؤال الأخت مصرية

    استاذنا الفاضل بمناسبة سؤال الاخت فيروز عن اخطاء الاطباء اظن ان هناك نسبة خطأ فى الطب لا يعاقب عليه القانون تقع تحت بند اخطاء المهنه !!!ويمكن من هنا ذادت اخطاء الاطباء وتحولت لكوارث ....وكل واحدج يلقى الخطأ على غيره مثلا فى قضية الممثله سعاد نصر بسبب خطأ فى البنج تعتبر حالة وفاة اكلينيكيه....تسبب فيها خطأ لطبيب البنج ....طيب وحق المرض ؟؟؟ازاى نعرف الحق ده؟؟؟يعنى نسبة الخطأ ايه وازاى يحدد بالظبط مين المخطأ ؟؟؟كده الحق دايما ضائع ؟؟؟كل واحد يلقى بخطأؤه على الاخر ويضيع حق الناسيعنى ايه نسبة الخطأ وحدود الاهمال الطبى لان الحاجات دى اصبحت كارثه حقيقيه ومراكز طبيه مجهوله وغير مصرح بها يعنى الموضوع كله على بعضه عك طبى وتلاعب بحياة البشر !!!
    الرد:

    مهنة الطب هى من أصعب المهن, فهى حصيلة علم, و فن, و مهارة.

    و خلافا للمهن الأخرى, فإن الأخطاء الآدمية التى يرتكبها الطبيب, يكون لها عواقب وخيمة, و أضرار لا يمكن تصحيحها.

    و عند الحديث عن الأخطاء, فيجب أن نضع فى الإعتبار نوع الخطأ:

    فهناك خطأ موجب للمسئولية الجنائية

    و هناك خطأ موجب للمسئولية المدنية.

    و هناك فرق بين الطبيب الحر, و الطبيب الذى يمارس المهنة فى مستشفى عام أو خاص.

    و أغلب الأخطاء تكون فى تشخيص المرض, و تشخيص المرض لا يخضع لتقدير الطبيب وحده, بل هناك حاجة لإجراء تحاليل, و أشعات, و قياسات, و متابعات, و كلها أمور قد تؤدى إلى أخطاء أثناء حدوثها, و لا تكون بالضرورة مسئولية الطبيب.

    كذلك, فالمريض فى حد ذاته لغز كبير, و الطبيب لا يعرف كل شيئ عن حالته, و غالبا يكون حكمه مبنيا على رواية المريض نفسه.

    و هناك حالات يكون الطبيب ملتزما تماما بأصول المهنة, و لكن المريض لسبب لا يعلمه سوى الله, لا يستجيب للعلاج التقليدى, و يتوفاه الله, و يأخذ معه سر موته, و لكن اللوم عادة يقع على الطبيب.

    لهذا, فإن الأخطاء البشرية تخضع لأحكام المسئولية المدنية, أى تكون موجبة للتعويض فقط, الذى يقوم بدعفه الطبيب الحر عن طريق تأمين مهنى مُكلّف جدا.

    و فى حالة الطبيب الذى يعمل فى مستشفى, يقوم تامين هذه المستشفى بتغطية قيمة التعويض.

    و لكن فى حالة الأخطاء الجسيمة, مثل إجراء عملية جراحية على مريض آخر, أو إجراء جراحة و يكون الجراح تحت تأثير الخمر أو المخدرات, أو ترك العملية الجراحية فى منتصفها للذهاب إلى حجرة أخرى لتدخين سيجارة أو فنجان قهوة, فإن هذه الحالات تستوجب مسئولية جنائية فضلا عن المسئولية المدنية.

    .

    تقبلوا تحياتى.

صفحة 4 من 9 الأولىالأولى ... 23456 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •