صفحة 8 من 12 الأولىالأولى ... 678910 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 71 إلى 80 من 119

الموضوع: علم الفلك -- مقدمة للهواة

  1. #71
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    7.3. بقع الشمس



    يتصور معظم الناس أن سطح الشمس غير مميز بأى علامات، فهو سطح لامع يشع نورا و لا يتغير شكله. و هذا هو تصور غير صحيح. بداية، تمر الشمس بفصول أو دورات تكون فيها نشطه أو قليلة النشاط. يوميا تبدى الشمس بقع على سطحها، تلك البقع هى لأماكن أقل حرارة، و تظهر لنا على أنها سوداء اللون.

    يقوم علماء الفلك بأحصاء عدد البقع الشمسية لمعرفة ضخامة أو كبر الدورة الشمسية و أيضا لمعرفة الفترة الزمنية للدورة.

    تتباين أحجام البقع الشمسية، فهناك المهولة الحجم التى تم رصدها بتاريخ أبريل 1947 و غطت مساحة 18,000 مليون كلم مربع (7,000 مليون ميل مربع).

    البقع الشمسية هى أساسا ظاهره مغناطيسية، يتم التنبؤ بها لحد كبير. فظاهرة Maxima، حيث يتواجد أكبر عدد من البقع فى آن واحد، تحدث مرة كل 11 سنة. للعلم، آخر Maxima حدثت فى 2001/2002.

    أثناء تحرك البقع على سطح الشمس، يتزايد أو يتناقص حجم البقعة نفسها.

    لطبيعتها المغناطيسية، تأتى بقع الشمس كزوج: بقعة ذات مجال مغناطيسي موجب و الأخرى ذات مجال مغناطيسي سالب.


    إن لم تكن لي و الزمان شرم برم
    فلا خير فيك و الزمان ترالالي

  2. #72
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    7.4. كسوف الشمس ( Solar Eclipse )



    تحدث ظاهرة كسوف الشمس عندما يعيق القمر رؤية قرص الشمس. يحدث هذا عندما يكون القمر بين الشمس و الأرض و على نفس خط الرؤيه. و مع العلم بأن الشمس أعرض من القمر حوالى 400 ضعف، الا أنها أيضا أبعد من القمر حوالى 400 مرة. لذلك نرى الشمس و القمر و كأنهم بنفس الحجم (تقريبا بقطر نصف درجة).

    الصورة بأعلى هى لكسوف تام للشمس حدث يوم 18 أغسطس سنة 1999.

    أما الرسم التوضيحى التالى فيوضح ظاهرة الكسوف:


    الكسوف التام للشمس يحدث عندما يكون هناك قمر جديد. و بما أن القمر الجديد يولد كل 29 يوما و نصف، قد يتسائل البعض لماذا لا يحدث كسوف تام كل شهر؟

    بالطبع هذا لا يحدث لأن مدار القمر حول الأرض مائل بمقدار 5 درجات من مدار الأرض حول الشمس. و لذلك يكون ظل القمر ليس بالكامل على الأرض أثناء دوران الأثنان فى مدارهما أثناء ميلاد القمر الجديد. و لكن، مرتان على الأقل فى كل عام تتناسق الأبعاد بحيث يسقط جزء من ظل القمر على سطح الأرض و يمكن رؤية كسوف جزئي للشمس من تلك البقعة على الأرض.

    يجب أن نلاحظ أن ظل القمر هو فى الواقع مكون من جزئين:

    1. شِبْهُ ظِلّ (Penumbra)
    الظل الخافت الخارجى. نرى الكسوف الجزئي عن طريق هذا الجزء.

    2. ظلمة (Umbra)
    الظل القاتم الداخلى. نرى الكسوف الكلى عن طريق هذا الجزء.

    الصورة التالية توضح الفارق:


    عندما يسقط "شِبْهُ ظِلّ" على الأرض، نتعرض للكسوف الجزئي، و هو مضر للعين أذا ما نظرنا اليه، ذلك لأن مايزال هناك جزء ساطع من الشمس غير محجوب عن نظرنا. لذلك لابد و أستخدام فلاتر خاصة للرصد فى تلك الحالة.

    اما فى حالة سقوط "ظلمة" على الأرض، نتعرض للكسوف الكلى، و يسمى ظل القمر بطوله على سطح الأرض فى هذه الحالة بـ "مضمار الكُلِّيَّة" (Path of Totality). و هو عادة يكون بطول 10,000 ميل و بعرض 100 ميل فقط. و حتى تتمكن من رؤية الكسوف الكلى لابد و أن تكون فى نقطة داخل المضمار الكلى.


    و لا يستغرق الكسوف الكلى مدة طويلة، مجرد بضع دقائق لاغير. و لكنها ظاهرة رائعة و جديرة بالمشاهدة حقا.

    و أخيرا، نرفق رسم توضيحى و صورة لكسوف جزئي حتى يستطيع القارئ المقارنة:



  3. #73
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    7.5. الخصائص الطبيعية للشمس


    المسافة المتوسطة مِن الأرضِ
    150,000,000 km
    (93,000,000 mi)

    القطر
    1,392,000 Km

    الكتلة النسبية إلى الأرضِ
    333,400

    الكثافة النسبية إلى الأرضِ
    0.26

    الكثافة النسبية إلى ماء
    1.409

    الجاذبية السطحيّة النسبية
    27.9 g

    تركيب الغلاف الجوي
    الهيدروجين 73.46 %
    الهليوم 24.85 %
    الأوكسجين 0.77 %
    الكاربون 0.29 %
    الحديد 0.16 %
    النيون 0.12 %
    النيتروجين 0.09 %
    السيليكون 0.07 %
    المغنيسيوم 0.05 %
    الكبريت 0.04 %

    خصائص المدار
    فترة الدورانِ
    في خطِ الإستواء: 27d 6h 36m
    في 30° خطّ عرض: 28d 4h 48m
    في 60° خطّ عرض: 30d 19h 12m
    في 75° خطّ عرض: 31d 19h 12m



  4. #74
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    8.0. الثقوب السوداء (Black Holes)



    دعونا نبدأ فى أستكشاف ما يقبع فى أعماق الفضاء و الكون. و هذا الموضوع عن "الثقوب السوداء" من أمتع ما يمكن مناقشته نظرا لغرابته و الغموض المحيط به، كما أن كل ماكتب عنه هو مجرد نظريات، فكما سنري لاحقا أنه ليس من الممكن التأكد من صحة تلك النظريات.

    هناك الكثير من المعلومات الغير صحيحة عن الثقوب السوداء، و خاصة أن هوليوود تصور فى أفلامها أن الثقوب السوداء هى عبارة عن أنفاق لعبور الزمان كماكينات الزمان فى القصص الخيالية.

    فإذا تركنا هذا جانبا، و أردنا أن نعرف الثقوب السوداء السوداء تعريف علمي و صحيح ..

    الثقوب السوداء هى مرحلة تطور طبيعي لنجوم تبلغ من 10 الى 20 ضعف ثقل الشمس. فنجم بهذا الحجم عندما يمر بمرحلة السوبرنوفا (supernove) -- و هو أنفجار ضخم و مهول لنهاية النجم مما ينتج عنه أشعاع و بريق هائل قد يصل ضوئه لقوة أكثر من قوة أضاءة المجرة نفسها كما فى حالة Type II supernova -- قد تترك فى أثرها مخلفات كونية هائلة (stellar remnant).

    و نظرا لعدم وجود قوة تجاه الخارج (outward forces) لتعادل قوى الجاذبية تجاه الداخل .. فإن تلك البقايا أو المخلفات تنهار بداخل نفسها (collapses in on itself). و فى مرحلة ما ينهار النجم لحجم يعادل صفر و كثافة تقارب اللانهاية (The star eventually collapses to the point of zero volume and infinite density)، و يتكون عندئذ ما يطلق عليه أسم singularity.

    و بتزايد الكثافة، ينحني مسار أشعة الضوء المنبعثة من النجم حتى تصل هذه الحالة الى التفاف حول النجم (the path of light rays emitted from the star are bent and eventually wrapped irrevocably around the star).

    لذلك فإن أى فوتونات ضوء لا تغادر للخارج أبدا نتيجه لقوة مجال الجاذبية. و حيث أن الضوء يمتص بالداخل لذا تسمي تلك الحالة بالثقب الأسود أو Black Hole.




  5. #75
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    8.1. سؤال: إذا كنا لا نستطيع رؤية الثقوب السوداء، فكيف نتأكد من وجودهم؟


    حيث أن الثقوب السوداء صغيرة الحجم (عدة آلاف الكيلوميترات)، و الضوء لا يستطيع النفاذ أو الهروب منها، فكيف نتأكد من وجودها أذن؟

    الأجابة أننا يمكنا 'رؤية' الثقوب السوداء بأشعة X. فإذا مر ثقب أسود خلال سحابة من المواد الكونية (interstellar matter) أو كانت قريبة من نجم أخر 'عادي'، فالثقب الأسود يمكنه التعاظم بأدماج المادة بداخله (the black hole can accrete matter into itself). و عند جذب المادة بداخل الثقب الأسود يكتسب الثقب الأسود طاقة حركية ناشطة (kinetic energy)، و ترتفع درجة حرارته و يحدث ظغط. الحرارة تنشط الذرات و عندما تصل الحرارة الى عدة ملايين الدرجات تبعث الذرات بأشعة X. ترسل أشعة X عبر الفضاء قبل أن تتخطي المادة نصف قطر شوارزتشايلد (Schwarzschild radius) و تصطدم بالـ singularity. تلك الأشعة يمكننا رؤيتها بالأجهزة.

  6. #76
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    8.2. رحلة داخل ثقب أسود .. فيلم توضيحي من ناسا:


    وصلة للفيلم بتطبيق AVI

    وصلة للفيلم بتطبيق QuickTime


  7. #77
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    8.3. أفلام توضيحية أخري


    أنقر على الصورة لمشاهدة الفيلم:








    التعديل الأخير تم بواسطة linux ; 29-10-2006 الساعة 11:51 PM

  8. #78
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    8.4. ستيفن هاوكن





    ستيفن هاوكن من أشهر من كتبوا على الثقوب السوداء، و لا يشاركه البعض الرأي، و لكننا نلخص بعض نظرياته فى هذا الموضوع هنا.

    يقول هاوكنز أن الثقوب السوداء معروف عنهم أمتصاصهم لكل ما يكون فى طريقهم .. مثل المادة و الضوء و الوقت. و لكن هاوكنز قد أثبت أن الثقوب السوداء تنتج أشعاعات طاقة. و قد أثبت ذلك معتمدا على نظريات فى الـ quantum mechanics and the uncertainty principle.

    لمدة وقتية ضئيلة جدا، المادة أو الطاقة ممكن أن تخلق من الفراغ (empty space)، لأنه طبقا لهاوكنز لايوجد فعليا شيئا أسمه الفراغ.


  9. #79
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    8.5. THE UNCERTAINTY PRINCIPLE

    [FRAME="7 70"]

    At the heart of quantum mechanics—the mathematical theory of the structure and behavior of atoms—lies a certain degree of unpredictability. As first stated by the German physicist Werner Heisenberg, the uncertainty principle says you can't simultaneously measure both the position and velocity of a particle with perfect accuracy. This means that no one can ever predict precisely the future behavior of a particle because it’s impossible to measure the particle’s current state exactly.

    The uncertainty principle does not simply state that scientists don’t yet have the proper equipment to measure positions and velocities: instead, the very process of performing the measurement changes those quantities. The uncertainty principle implies that space can never truly be empty. In reality, the quantum vacuum is filled with particles and antiparticles that briefly appear and then disappear just as quickly.

    [/FRAME]

  10. #80
    An Oasis Citizen
    الصورة الرمزية linux
    الحالة : linux غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : ماما أمريــــكا
    العمل : سمكرة اللحام و الشكمانات
    المشاركات : 1,459

    افتراضي

    8.6. Singularity 'المفردة'


    [FRAME="7 70"]


    The destiny of all matter that falls into a black hole is to get crushed to a point of zero volume and infinite density—a singularity. General relativity also implies that our expanding universe began from a singularity.

    A singularity is a region of space-time in which gravitational forces are so strong that even general relativity, the well-proven gravitational theory of Einstein, and the best theory we have for describing the structure of the universe, breaks down there. A singularity marks a point where the curvature of space-time is infinite, or, in other words, it possesses zero volume and infinite density. General relativity demands that singularities arise under two circumstances. First, a singularity must form during the creation of a black hole. When a very massive star reaches the end of its life, its core, which was previously held up by the pressure of the nuclear fusion that was taking place, collapses and all the matter in the core gets crushed out of existence at the singularity. Second, general relativity shows that under certain reasonable assumptions, an expanding universe like ours must have begun as a singularity.
    [/FRAME]

صفحة 8 من 12 الأولىالأولى ... 678910 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •