صفحة 11 من 11 الأولىالأولى ... 91011
النتائج 101 إلى 109 من 109

الموضوع: أنت من إستبدل ضحكتي بدموعي

  1. #101
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي





    مرت الأيام وقرب موعد التسجيل لفصل الخريف .. ذهبت الى الموجه ، الذي اصبح الأستاذ لفلفوهشخصيا، بعد انتقالي للدراسات العليا ...
    عرضت عليه برنامجي 12 ساعة لكل من فصلي الخريف والربيع + 6 ساعات في الصيف .....تلك متطلبات الماجستير .. ..
    كرر نصيحته .. 12 ساعة هي الحد الأعلى .. وربما تكون متعبة لك .. ثم الصيف ستكرر .. ما قمت بهفي الصيف .. ثم تضطر للإنسحاب ... ؟؟
    لا تخشى شيئا .. سيكون كل شيئ على مايرام وتحت انظارك .....
    بدأ الفصل .. كورس مع لفلفوه شخصيا ، وكورس مع الأستاذ الأوكراني ، وكورس مع استاذ (راهب ) في النظريات السياسية ، وكورس مع استاذة ، لأول مرة اراها في الجامعة ....
    ...
    إكتشفت فيما بعد انها يهودية العقيدة ... الله يستر لا تكون صهيونية الإتجاه ؟؟؟؟
    توطدت علاقتي الشخصية بالأستاذة اليهودية ، وكانت تعاني من إعاقة في ساقها الأيمن ( عرجاء ) ..
    عرفتني فيما بعد على زوجها .. وكان ايضا يدرس في الكلية ذاتها ....
    وتذكرت في يوم ما في فلورنس ، بينما كنت اتنزه في ميدان مايكل انجلو ،الذي يطل على فلورنسانني صادفت شخصا ، ملامحه عربية .. فلحقت به .. أسأله إن كان عربيا ؟؟
    أجاب بنعم ..
    من أين ؟؟
    من إسرائيل ...
    وفررت منه خائفا ، كأنني وجدت نفسي في مقابلة وحش سيهجم علي .. ونسيت انب عض اليهود العرب ،كانوا بعد عام 48 م قد هاجروا ، إلى إسرائيل ، إما بقرار منهم ، أم اجبروا على الهجرة بقرارات منبعض الحكومات العربية ..
    نتيجة النقاش المستمر بيننا .. وصلنا الى قناعة أن إسرائيل موجودة بقرار دولي .. ولا يمكن لأحد انينقض ذلك ، وكان في رأيهم ان من حق اليهود انيكون لهم وطنا .. خاصة انهم لهم جذور تاريخية فيفلسطين ، وعندما ذكرت لهم ان احد الأساتذة في الجامعة ، وصف ذلك بمسمى نظرية " العظامالقديمة "
    فإذا كان من حق اليهود العودة إلى فلسطين ، بسبب الحق التاريخي .. فعلى سكان أمريكا من غيرالهنود الحمر ، العودة على مواطنهم الأصلية في ارجاء العالم .. لأن " العظام القديمة " .. الموجودةفي القارتين الأمريكيتين ،هي عظام للهنود الحمر
    وأكدت على اهمية عودة اللاجئين الفلسطينين ... الخ
    من خلال كل هذه النقاشات ... توصلت الى قناعة مبنية على الواقع السياسي الدولي ، وعلى حقاللاجئين في العودة ؟؟
    وكانت القناعة ، تتمثل في إقامة دولة فلسطينية ، على قطاع غزة ، والضفة الغربية ، على اساسالحدود التي كانت قائمة ، قبل يوم 5 يونيو 1967 م .. عودة اللاجئين ، الى الضفة الغربية .. إقامة إتحاد كونفيدرالي بين دولة فلسطين ، وإسرائيل ، نتيجة إرتباط الإقتصاد بينهما ، منذ الإحتلالالإسرائيلي ، يكون لكل دولة عاصمتها الوطنية .. تل ابيب لإسرائيل ، وربما رام الله أو غيرها من مدنالضفة الغربية ، عاصمة لفلسطين ، وتكون "القدس" العاصمة الكونفدرالية للإتحاد الكونفيدرالي ....
    أعجبتني " فكرتي " .. فقررت إرسالها إلى أمين عام الأمم المتحدة ، آنذاك كورت فالدهايم النمساوي ..
    وكان ذلك على ما اذكر في ابريل 1972 م ..
    بعد عدة اسابيع تسلمت خطابا من مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، يخبرني فيها بوصول خطابي / إقتراحي ، وأنه تم توزيعه على مندوبي الدول الأعضاء ....
    كذلك اثناء الفصل ذاته ، علمت ان اخي الأصغر .. سيحضر للدراسة .. وأرسلت له .. نموذج تأشيرةطالب ..
    عند وصوله كان لابد من إستبدال الشقة / الغرفة ...
    وجدنا شقة كبيرة مناسبة ، على الشارع الخلفي لمباني الجامعة ....
    إنتهى الفصل ولله الحمد بنجاح .. كما بدأ أخي دراسة اللغة .....
    توطدت العلاقة الشخصية بيني وبين الأستاذ لفلفوه .. بعد ان عرفت اسلوبه وتفكيره .. الغريب احيانا .. وكان غريبا حتى بالنسبة لبعض الأساتذة الذين ربطتني بهم علاقة شخصية ...
    بدأ الفصل الثاني / الربيع .. وكان لي كورسين مع لفلفوه .. كورس في القانون الدولي في السلم .. ويعني في الغالب في العلاقات التجارية / الإقتصادية ، بين الدول .. والتقاضي .. وكورس آخر .. لم اعداذكره ، وكورسين مع الأستاذ الأوكراني .. واحد في الحكومات المقارنة .. 3دول من اوروبا الغربية ..
    بريطانيا ، فرنسا ، والمانيا الغربية ( آنذاك ) ، بالإضافة إلى الإتحاد السوفيتي .. واعتقد انني احدالقلائل من السعوديين ،الذي درسوا النظام السوفيتي ، والنظرية الشيوعية ، وقد إخترت ذلك بناءعلى من تعلم لغة قوم أمن شرهم ، وبالتالي من تعلم نظام قوم .. عرف كيف يتعامل معهم .....
    لكن مفاجأة الفصل ، كان في طلب لفلفوه ... أن أقدم بحثا عن.... " تمويل برنامج الأمم المتحدةالإنمائي " ..
    واستغربت كثيرا ... مادخل التمويل ، بالسياسة ، ولم اكن الوحيد شاركني في ذلك ايضا الأستاذ اليهوديهوزوجها......
    كان بحثا صعبا جدا .... لعدم توفر مراجع كافية عنه .. وقد طلب لفلفوه ان تتضمن المراجع ما لايقل عن 30 كتابا ، و30 مقالة في مجلات متخصصة ...
    لم يكن يتوفر في مكتبة الجامعة ما يكفيني حول الموضوع .. عندها سألت موظفة المكتبة ( صديقتي ) ..
    كيف أحل مشكلة الكتب؟؟
    سألتني هل لديك صديق في جامعة واشنطن في نفس سانت لويس .. ربما تجد فيها مالم تجده هنا .. وإلاعليك بمكتبة الكونجرس ، في واشنطن العاصمة ..
    من حسن الصدف كان لنا زميل يدرس الهندسة المعمارية في جامعة واشنطن في سانت لويس ....
    إتصلت به .. وسألته إن كان بإمكاني الإستفادة من بطاقته الجامعية، لإستعارة كتب من مكتبة جامعته ..
    وافق فورا ... ذهبنا الى المكتبة ... وخرجت بحوالي 20 كتابا ... تمك إستعارتها ببطاقة زميلي (العصفور) كما كنا نناديه...
    انتهيت من وضع الخطوط العريضة للبحث ، مع قائمة بالمراجع تتجاوزال 40 .. اكثر مما طلب لفلفوهقدمتها له قبل امتحان نصف الفصل ..
    وعدني بإعادتهم لي مع ملاحظاته بعد انتهاء الإمتحانات ..

  2. #102
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي

    جاء الإمتحان النصفي .. وكان جيدا .. ..
    بدأنا النصف الثاني .. وانا انتظر ردة فعل .. لفلفوه ....
    ولكن دون أي جواب منه ..... قررت البدء في البحث ، كسبا للوقت .. خشية ان يتأخر لفلفوه ... ويداهمني الوقت .. خاصة انني اضطر لإعطائه إلى " زميلة " لطباعته .. لأنني لا أجيد الطباعة ..
    وفي نفس الوقت كنت اخشى مراجعته ، ليفاجئني ، ربما بعدم رضاه عما قدمته ...
    في يوم .. عند بداية الحصة .. قال مستر رهين أريد ان اراك بعد الحصة ... الله يستر ؟؟؟
    في نهاية الحصة .. ذهبت إلبه .. سألني ..
    ماذا تم في البحث ؟؟؟
    لقد قدمت لك الخطوط العريضة + المراجع ، قبل إمتحانات نصف الفصل .. ووعدتني ان تعطين يرأيك ، بعد الإمتحانات .. ولكن لم اتلق منك شيئا ، حتى تاريخه ......
    آه ... فعلا .. القيت عليها نظرة سريعة ، عندما اعطتنيهم .. ولكنني نسيت العودة للنظر فيهم بدقة .
    وما الذي فعلته حتى الآن ؟؟
    في الحقيقة لم استطع الإنتظار .. لأن الوقت المتبقي يداهمني ، وعندي بحث آخر لأستاذ آخر ....
    هل يمكنك طباعة ما كتبته وتحضره لي بعد أيام .. حتى اتمكن من قراءته كسبا للوقت ...
    سأحاول .. لأنني لا اجيد الطباعة شخصيا ..
    وخرجت ابحث عن الزميلة التي تعودت الطباعة ( فقط ) لديها ..
    لم اجدها في الكافتيريا .. خابرتها هاتفيا .. وعدت ان تحضر للكافتيريا بعد ساعة ..
    إنتهزت فترة الإنتظار في تصوير ماكتبته ، خشية ان يفقد بطريقة ما ؟؟
    جاءت حسب الوعد .. اعطيتها الصور .. واحتفظت بالأصل .. كان مجموع الصفحات ( كتابة يد ) .. حوالي 40 صفحة ، لا اعلم كيف كتبتها .. لعدم إقتناعي بالموضوع اساسا .. وعدتني ان تحضرها لي مطبوعة ، بعد يومين ، وانها ستتصل بي في حالة عدم قدرتها على فهم بعض الكلمات ..
    لم تتصل ... يبدو انها تعودت على خط يدي .. كما تعود غيرها على يدي تتحسس مناطق اجسامهم الحساسة بعد يومين إتصلت انا ..
    الأوراق جاهزة .. إلتقينا في الكافتيريا .. تصفحتها ، لأرى إن كان هناك أخطاء مطبعية ؟؟ كان هناك القليل .. أشرت عيها .. واعدتها لها ووعدت بإعادتها لي مصححة قبل نهاية اليوم الدراسي .. وقد انجزت ما وعدت ..
    أخذت منها الأوراق .. وإلى المكتبة لتصويرها .. لم يكن هنك في تلك الأيام كمبيوتر .. مما نعرفه اليوم ، كان الكمبيوتر على ايامنا في حجم الدولاب الصغير ... وهناك ماهو اكبر ..
    في اليوم التالي .. أخذت مشروع البحث الغير منتهي .. إلى مكتب لفلفوه .. لم أجده ، تركته له مع السكرتيرة مع التنبيه عليها بضرورة إعطائه له في نفس اليوم ...
    في اليوم التالي إنتظرته عند باب الفصل لأطمئن انه إستلم الأوراق ... أكد لي إستلامها .. وأنه سيناقشها معي بعد الحصة التالية بعد يومين في مكتبه....
    جاء الموعد .. خرجنا سويا من الفصل .. في الطريق الى مكتبه ...
    في الطريق .. سألني .. مارأيك في موضوع البحث ؟؟؟
    قلت في نفسي الآن .. تسألني ؟؟
    سألته .. هل يمكنني الإجابة بصراحة ؟؟؟
    نعم .. خذ راحتك ... أحب اسمع رأيك ...
    في الحقيقة ، لا ارى أي علاقة بين التمويل .. والعلاقات الدولية ...
    سترى عندما نصل الى المكتب ...
    بعد ان جلسنا .. سألني .. هل قرأت عن.... " برنامج الأمم المتحدة الإنمائي " ؟؟؟
    نعم تقريبا كل المراجع التي اعطيتك قائمة بها ، ولكنني لازلت لا ارى ماهي العلاقة القائمة بين التمويل والسياسة....
    طيب ... ماهي اهم مشكلة تواجه " البرنامج " .. حسب قراءتك .....
    حسب مالاحظت ، ان البرنامج يواجه مشكلة ، بالنسبة للتمويل الذي يقدمه الإتحاد السوفيتي .. لأن الإتحادالسوفيتي .. يصر ان تكون مشاركته بالروبل .. وهو عملة غير قابلة للتحويل ، خارج نطاق الدول الإشتراكية ، التي تدور في فلك الإتحاد السوفيتي ..
    وفي رأيك لماذا يصر الإتحاد السوفيتي على ذلك ؟؟
    لا أعلم يقينا .. ولكن ربما لأنه لايريد التفريط فيما لديه من عملات صعبة تابعة للدول الرأسمالية ....
    قد يكون هذا صحيحا .... لكن حجم مشاركتهم .. لن يؤثر على إحتياطي العملة الصعبة .. فكر قليلا ..
    هل هناك بعدا سياسيا .. في الموضوع؟؟؟
    نعم ... هذه بداية الإجابة .. فكر قليلا.. لماذا يصر الإتحاد السوفيتي على تقديم التمويل بالروبل .. وليس بعملة صعبة دولية ، مثل الدولار؟؟
    هل الغرض .. ان يحتكر بعض عمليات البرنامج .. التي يمكن تمويلها بالروبل؟؟؟؟
    هذا هو السبب الأساسي ... هو يريد ان التمويل المقدم من قبلهم ، ان يتم صرفه في سوق إحدى الدول الإشتراكية ، وبهذا هو يصيد عصفورين بحجر واحد .. :-
    التأثير السياسي للخبرة القادمة من الدول الإشتراكية .. على الدول المحتاجة للخبرة
    عدم طرح الروبل .. كعملة تتقاذفها آليات السوق .. فتهبط بقيمته .. المعلنة ....
    يجب ان تعلم ان كل المساعدات الدولية المقدمة من الدول المتقدمة ، الى الدول النامية .. هي مساعدات مربوطة بخيط سياسي .. غير مرئي لآخرين .. حتى المساعدات المقدمة من المنظمات الدولية ، تتحكم فيها تلك الدول .. التي تقدم تقدم التمويل لتلك المنظمات ... " النقود " = " قوة " ...
    هل فهمت الآن ؟؟؟
    نعم الآن فهمت ... كيف تمكنت الولايات المتحدة الأمريكية ، من إقرار قرار التقسيم لفلسطين .. رغم ان الكثير من الدول لم تكن موافقة على مشروع القرار عند بداية تقديمه .... فقد ضغطت على بعض الدول الفقيرة من امريكا الجنوبية ، وربما الآسيوية ، لتمرير القرار .. ومن ثم إعترفت امريكا بإسرائيل ، بعدإعلان قيامها ، بدقائق ... كما قرأت ..
    برافو ... عليك..... الآن فهمت لماذا طلبت منك هذا البحث بالذات ؟؟؟
    ولا
    تنسى ان الإتحاد السوفيتي أيضا ، إعترف بإسرائيل ، حتى لا يترك الملعب خاص بالولايات المتحدة ... إنها لعبة السياسة الدولية .. ..
    شكرا ...
    ماهو المطلوب مني الآن .. ؟؟
    بالنسبة للبحث .. إنتهى .. لقد توصلنا الى النتيجة المطلوبة .. لم يعد مطلوبا منك .. سوى تقديم الإمتحان والنجاح..


  3. #103
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي

    إنتهى الفصل الدراسي .. والحمد لله تجاوزت كل الإمتحانات .. بنجاح .. لم يتبقى علي سوى 6 ساعات = كورسين .... بحثت في جدول المواد المقدمة في فصل الصيف .. لم اجد شيئا يصلح لي .. كي أنهي دراساتي في نهاية الفصل الصيفي .. حسب خطتي الدراسية.....

    ذهبت
    للتباحث مع لفلفوه في هذا الوضع الشائك بالنسبة لي .. لا يمكنني ان اقضي 3 أشهرالصيف في صياعة عامة ... لابد من إيجاد حل لهذا الوضع الذي لم اتوقعه ، ولم افكر في إمكانية حدوثه ، خاصة اننيوعدت والدي بالإنتهاء في نهاية الصيف ....
    كان اللقاء .. مع لفلفوه مفيدا
    ...
    بادرني بالسؤال بعد ان اطلع
    على المواد التي إجتزتها ...

    واضح انك اجتزت كورس القانون الدولي في
    السلم ... هل تحب ان تأخذ كورس في القانون الدولي في الحرب؟؟؟
    يسعدني ولكنه غير موجود في الجدول الموضوع للفترة الصيفية
    ....
    هذه ليست مشكلة ، انا متواجد في الجامعة في الصيف ، وسأمنحك الفرصة
    لإعطائك " كورس " خاص في القانون الدولي في الحرب ، بالطبع لن يكون هناك فصل دراسي ، ومحاضرات لأنك ستكون الطالب الوحيد ..
    لا مانع عندي .. سيتبقى
    علي كورس ، لأنهي متطلبات التخرج ....
    ممكن نكلفك بكورس " قراءة حرة في
    السياسة " .. إذا وجدت استاذ، متواجد في الصيف ويقبل بالمهمة ..
    ايضا في هذه
    الحالة لن يكون هناك فصل دراسي ، ومحاضرات .. تتفق أنت والأستاذ الذي سيقبل بالمهمة.. حول اسلوب الدراسة . ومتطلباتها .....
    وافقت . طلب مني
    العودة بعد يومين ، بعد ان يكتشف من هناك متواجد من الأساتذة ، ويقبل بالمهمة
    عدت اليه بعد يومين .... وجدته . متظرني .. بادرني قائلا
    ..
    وجدت
    الأستاذ .... ووافق على الإشراف على كورس " القراءة الحرة في السياسة " .... هل تعرفه
    اعرفه عن بعد ولكن لم يسبق لي ان اخذت أي كورس معه .. ولامانع لدي
    طالما هو تفضل بقبول المهمة ، لايمكنني الإمتناع ...
    إذا إتفقنا
    .. الآن نعد لك جدول بكورسين ..سأوقع انا امام كورس القانون الدولي للحرب ، ومن ثم تأخذه ليوقع عليه الأستاذ .... ، بموافقته على الإشراف ، على كورس " القراءة الحرة " .. بعد ذلك عد به إلي لآخذ موافقة عميد الكلية ... ( طبعاهذا يوضح الفارق في البيئة العلمية للدراسة في أمريكا ، والبيئةالجامعية في بعض دولنا المحترمة)......
    تم كل شيئ كما خطط له لفلفوه ... وتم تسجيلي
    في الفترة الصيفية بكورسين حسب الإتفاق .. كي انهي متطلبات التخرج .. بجانب الإختبار الشفوي العام .. الذي لابد من إجرائه .. بحضور المشرف نفسه .... بجانب استاذ آخر سبق لي ان اخذت معه على الأقل كورس واحد .. واستاذ آخر .. يرشحهه عميد الكلية تم الإتفاق على ان يكون الإمتحان الشفهي العام .. في منتصف الفترة الصيفية ....

  4. #104
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي


    لكن هاجس كورس منفرد ( ليس عزفا منفردا ، بل
    تعذيبا منفردا ) مع لفلفوه ، دون محاضرات ، وفرصة التفاعل مع الأستاذ والطلبة ... مما يساعد على الإستيعاب .. كان يسيطر على فكري ....
    ذهبت الى
    لفلفوه .. لإعداد خطة الكورس ...
    ليس هناك كتاب مقرر بعينه .. إقرأ كل
    ما تجده في المكتبة .. ولكن ركز على كتاب البروفيسور .....
    لن تجده في
    المكتبة لشراءه .. ولكنه موجود في مكتبة الجامعة ، بإمكانك إستعارته .. وانصحك بأن تفعل ذلك فورا ، قبل ان يسبقك آخر لذلك .... وكلما واجهت مشكلة ... اوصعوبة في موضوع ما .. عليك ان تحضر ، إلي لمناقشته .. لن يكون هناك إمتحان نصفي .. سيكون إمتحان واحد نهائي .. طبعا بعد ان تجتازالإمتحان الشفوي العام ...
    هذه عقدة أخرى .. ليس هناك إمتحان نصف الفترة ... الله يستر
    .. خرجت من عنده فورا الى مكتبة الجامعة لإستعارة الكتاب الذي ذكره .. وأكد على أهميته .. وقد وجدته ولله الحمد ....
    تبقى .. كورس القراءة الحرة
    ...
    ذهبت الى الأستاذ .. للتفاهم على موضوع ومجال القراءة
    ...
    قال لي
    هذا كورس حر .. سأختار انا كتابين .. وتختار أنت كتابين .. تقرأهم .. ومن حين لآخرنلتقي لمناقشة ، حدد الكتابين الذين إختارهما ... وطلب مني إبلاغه عن لكتابين الذين سأختارهما أنا ..
    حتى يتمكن هو من قراءتهما .. مالم يكن سبق
    له ذلك .......
    كان هناك هاجس الكورس مع لفلفوه .. دون محاضرات ، للتفاعل مع
    الأستاذ والطلبة .. وإمتحان واحد فقط في نهاية الفصل ؟؟؟؟
    كان
    اخي الأصغر قد قرر عدم رغبته في الدراسة في سانت لويس .. وقد كاتب مجموعة من الجامعات
    وحصل على موافقة من جامعة ويسكنسن ، في ملواكي ويسكنسن
    .. ليبدأ هناك في فصل الخريف ...
    كان فصل الصيف من المقرر ان ينتهي في 29 يوليو
    ... فقررنا ان نسافر الى ملواكي في 15 اغسطس بعد ان انتهي من الإمتحانات .. ... الخ
    إشتريت الكتابين ، الذين إقترحهما استاذ القراءة الحرة .. واستعرت
    كتابين من مكتبة الجامعة ..
    وأخبرته بهما
    ...
    كان امامي 3 مهمات
    .. في وقت قصير جدا ..
    1 –
    مراجعة مركزة لما سبق واخذته من كورسات .. لأجل
    الإمتحان الشفوي العام
    2-
    كورس القانون الدولي ... وأسلوب لفلفوه
    .. وإمتحان واحد نهائي ؟
    3–
    كورس القراءة الحرة

    4 كتب رسميا ........ + + +
    مطلوب مني إنجاز كل هذا في فترة 6 أسيابيع فقط ..... الله يستر
    .....
    بمطالعة كتاب القانون الدولي الذي اوصى به وشدد عليه الأستاذ لفلفوه
    .. وجدت ان الكتاب ، ليس فيه صفحة واحدة .. يتجاوز المكتوب فيها النصف صفحة .... والباقي كله هوامش للمراجعة ....
    تذكرت استاذ الأحياء في ايطاليا
    .. عندما سألني من الذي إكتشف ال دي إن إيه ؟؟ .. ولم اعرف ..
    لأن الجواب كان
    مكتوبا في الهامش ، ولم اتعود قراءة الهوامش .... ونبهني ان الهوامش وضعت للقراءة وليست للزينة ...
    المشكلة ان الهوامش الموجودة في القانون الدولي
    .. كانت كتابتها بأحرف دقيقة .. مما يعني ان حجم الهوامش... أكبر بكثير مما هومكتوب فعلا كمادة ....
    إتفقنا انا واستاذ القراءة الحرة .. ان نلتقي اسبوعيا
    لمناقشة موضوع كتاب من الكتب الأربعة المتفق عليها ، ذهبت اليه بعد اسبوع في مكتبه .. لمناقشة احد الكتب الذي قرأته .. ..
    فاجأني بقوله ...
    هيا بنا إلى
    الكافتيريا .. نأخذ قهوة .. ونتناقش .. .. اليس هذا كورس حر ؟؟؟؟؟؟؟؟
    (
    يشبه
    بعض الأساتذة العرب ، الذين يتصرفون كأن شهادتهم " الدكتوراة " ) ..
    تعني الحق
    الإلاهي في الغطرسة على تلاميذهم .....


  5. #105
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي


    جاء موعد الإمتحان الشفوي
    ....

    كان هناك 3 اساتذة ، لفلفوه ، استاذ ( الراهب ) الذي اخذت معه كورس
    النظريات السياسية ، وآخر لم يسبقلي معرفته ؟؟..
    من الجدير بالذكر
    ، انه في ذلك العام حصل اول اجتماع قمة بين الرئيس الأمريكي نيكسون ، ورئيس وزراءالصين الشعبية ، بعد إعتراف امريكا بالصين الشعبية ... وإخراج تايوان منالأمم المتحدة .. لتحل الصينمقعدها في مجلس الأمن ، وتلزم بزمام " الفيتو " .. حق النقض ، لأول مرة في تاريخ الأمم المتحدة ....
    ومن هنا كانت إنطلاقة
    السؤال الأول .....
    هل تعتقد ان إجتماعات القمة بين رؤساء الدول هي الوسيلة
    الأمثل لحل القضايا القائمة بين الدول ؟؟؟؟
    كان جوابي سريعا وبدون أي تفكير
    ....
    ليس بالضروة ...... يعتمد
    ...
    يبدو ان الجميع صعق بجوابي
    .. فكل مايدور في الصحف في العالم .. واروقة المؤتمرات الدولية ...
    تتحدث عن
    نجاح قمة نيكسون / ماوتسي تونج - شوين لاي .. وبدء حلحلة الحل للحرب الفيتنامية ..... كيف يجرؤطالب لم يحصل بعد على الماجستير .. ان يكون له موقفا مغايرا .. لما هو حوله ؟؟؟
    بادر الأستاذ الراهب .. ولي معه مواقف سابقة .. بالتساؤل
    ... يعتمد على ماذا ؟؟؟؟؟؟
    يعتمد على الإعداد لمثل هذه القمم .. إن نجاح قمة
    نيكسون / شوين لاي .. هو نتيجة الجهد الذي بذله
    الفريقين الأمريكي
    والصيني ، لتجاوز العقبات والفجوات التي تفصل بين مواقفهم تجاه مختلف القضاياولم تكن نتيجة للقاء ساعات بين الزعيمين ... ومن المؤكد ان المفاوضات السرية بين كيسينجر ومقابلهفي الفريق الصيني المفاوض .. والتي جرت عبر ارجاء العالم للمحافظة على سريتها ......
    في تلك اللحظة الحاسمة ،
    جواب لسؤال مباغت .. تأكدت أنني إجتزت الإمتحان ... ما جاء من اسئلة بعدهاسواء كان جوابي عليها صائبا 100% او خائبا ..
    فقد تقرر مصيري .. نتيجة جواب
    ا لهمني هو الله ولم افكرفيه مسبقا.....
    بعد حوالي الساعة
    .. انهى الإمتحان .. تهامس الأساتذة بينهما .. ثم قام الأستاذ لفلفوه ... ومد يده

    إلي مصافحا وقائلا ... مبروك لقد إجتزت الإمتحان ، ثم من بعده
    الأستاذين الآخرين .. كلاهما صافحانيوهنآني باجتياز الإمتحان ...

    خرجت .. لا استطيع حمل نفسي على قدمي ... إتجهت لأقرب هاتف بلغت اخي
    الأصغر ، ثم بلغت صديقتيالتي علقت ... رغم انه خبر سعيد ، إلا أنه .. يؤلمني ..
    لأن ساعة رحيلك قد دنت .. وبدأت تبكي
    ......
    --------------------




    جاء موعد الإمتحانين
    النهائيين :-
    استاذ القراءة الحرة .. كالعادة في لقاءاتنا .. كان الإمتحان
    في الكافتيريا .. ومع رشف القهوة ...
    بعد نقاش وأخذ ورد .. قال لي مبروك
    .. تصافحنا .. وخرجت ... أفكر في أم المصائب .... لفلفوه
    وما ادراك مالفلفوه
    ...
    ذهبت الى مكتبه في الموعد المحدد .. أعطاني سؤالين مكتوبين ... خذ
    راحتك امامك ساعتين للإجابة
    إذا إنتهيت أعطي الأوراق للسكرتيرة ... انا
    سأغادر الآن عندي إرتباط غير مجدول ..
    قبل ان يخرج .. أخرجت من جيب
    البنطلون كرت بوسطة .. عليه طابع .. ومكتوب عليه عنواني .. قدمته لهلوسمحت ، نظرا لأنني سأغادر خارج سانت لويس صباح الغد .. إذا تكرمت .. تكتب لي نتيجة الإمتحان علىالكرت وتعطيه للسكرتيرة لترسله لي بالبريد ، لأنه لن يكونب إمكاني مراجعتك .. ثم شكرته على إهتمامه بيكطالب .. الخ وودعته .. لم أكن ارغب في رؤيته مرة أخرى ...
    سؤالين ؟؟ يا إبن ..... يعني إذا لم اجاوب
    عليهما .. بالتمام ... لن أنجح .. حتى لو كانت إجابة احد السؤالين = 100% ... هذا هو اسلوبه المعقد الذي شكى منه جميع من درسوا معه ...
    قرأت السؤالين
    .. احدهما بسيط ومباشر ,,, بدأت في الإجابة عليه ، قبل ان اشوش على نفسي بالسؤالالثاني....
    السؤال الثاتي .. واضح انه من ألغام لفلفوه .. ومن
    الواضح ان إجابته تقع بين تلافيف ، الهوامش التيتمثل اكثر من 80% من الكتاب ......
    الإجابة تحتمل احتمالين لا ثالث لهما ... إما أبيض ، وإما
    أسود .. .. وفي السياسة كما يقال كله ممكن
    قررت قرارا صعبا وفيه مجازفة
    .. أن اخلط بين الإحتمالين .. بنسب متفاوته ... ..
    إنتهيت من الإمتحان
    .. سلمت السكرتيرة الأوراق .. ودعتها هي ايضا .. فقد تكررت لقاءاتنا نتيجة لزياراتيلمكتب لفلفوه .. تمنت لي التوفيق .. تمنيت لو انها تذكر الأستاذ ، بإرسال نتيجة الإمتحان بالبريد لأنني مغادرصباح الغد خارج سانت لويس.......
    خرجت إلى المنزل .. كان الجو حارا 27 يوليو 1972 م .. كانت درجة
    الحرارة تتجاوز ال 90 درجة
    فهرينهايت
    .. ...
    أخذت دش .. واستلقيت
    على الكنب ......
    ها أنت إنتهيت يارهين .. ماذا انت فاعل بنفسك .... ولم
    اعرف الجواب ..
    لأنني إستغرقت في نومة لم
    أجدولها ...
    عندما استيقظت
    قرب الساعة الخامسة مساء .. كنت اشعر بألم شديد في فكي .. أسناني ...
    أخذت
    حبتين اسبرين ؟؟ على أمل ...
    بعد قليل جاء اخي
    ....
    ها ... كيف كان
    الإمتحان ...
    لا اعلم ... الله يستر .. اعطيت الأستاذ كرت بوسطة ، ليرسل لي
    النتيجة .. لا أريد أن ارى وجهه مرة أخرىفي حياتي ....
    في اليوم
    التالي .. كان الألم قد إزداد .. يبدو انه ضرس العقل ؟؟ أي عقل ؟؟ هو أنا اساسا عندي عقل ؟؟؟
    اتجهت الى عمارة في نهاية الشارع الذي اسكن فيه ، سبق لي ان
    لاحظت انها مجمع عيادات طبية
    تفحصت قائمة الموجودين .. وجدت طبيب أسنان
    .. كان الألم شديدا .. ولم اكن استطيع فتح فمي .. تذكرترحلتي الى جدة من ايطاليا .. والطبيب التركي ....
    دخلت العيادة .. السكرتيرة
    ...
    هل
    لديك موعد ؟؟
    لا
    ...
    آسفة كل الأطباء مشغولين
    ..
    إسمعي
    .. ضرسي يوجعني ويؤلمني .. إلى كل ماتعنيه الكلمة في الألم .. لازم اشوف الدكتور .. ...
    ادخلي قولي له .. فيه واحد مجنون ضرسه مجننه زيادة .. يعتبرها حالة
    طوارئ .....
    يبدو ان السكرتيرة .. صدقت انني مجنون .. رفعت سماعة الهاتف
    .. ثم اعادتها الى مكانها .. اتجهت نحوإحدى الغرف .....
    بعد قليل خرج
    .. شخص واضح انه طبيب ...
    وسأل هل يمكنني مساعدتك
    ...

    نعم .. بل يجب
    عليك مساعدتي .. أنا اتألم من الأمس .. ولا اعرف طبيب اسنان .. غير عيادتكم التي اراها كليوم ، لأنني اسكن في نفس الشارع ، وادرس في جامعة سانت لويس ... أرجوك .. إنني أتألم منذ الأمس...
    قال لي تفضل
    ...
    دخلت الغرفة - طبيب
    اسنان .. الكرسي ، الإضائة ...
    جلست فورا على كرسي المعاينة .. كي لا اعطيه
    فرصة في التراجع ...
    بعد الكشف .. هذا ضرس العقل ( نسيت ماذا يسمى
    بالإنجليزية .. " الحكمة " ؟؟؟ ) .. ملتهب ويحتاج خلع..
    أخلعه
    ...
    لا
    يمكنني خلعه الآن .. تحتاج مضاد حيوي ، لأنه ملتهب .. وبعد 3 ايام يمكن خلعه .. لكن من الآن اودإبلاغك ، ان مواعيد العيادة محجوزة لمدة شهر ، من الآن .. سأكتب لك العلاج .. وسأخابر احد الزملاء فيعيادة اخرى ، لرى إن كان يمكنه إستقبالك بعد 3 أيام ...( نفس أخلاق أطبائنا ؟؟ ) ...
    كتب الروشتة .. سألني
    إن كان عندي تأمين طبي ؟؟
    لا
    ...
    إذا ستشتري .. الدواء نقدا
    ..
    نعم ... ماذا عن اتعابك ؟؟

    سأرسل لك الفاتورة بالبريد
    ..
    ولكنني سأغادر سانت لويس بعد اسبوعين تقريبا
    ..
    لا اخشى شيئا بعد
    يومين تكون عندك الفاتورة ..
    هاتف السكرتيرة .. وطلب منها عيادة الدكتور
    ....
    جاءه الخط .. رفع السماعة .. مرحبا دكتور .... عندي مريض عاجل .. عنده
    إلتهاب في .. والضرس
    يحتاج خلع ضروري .. ولكن للأسف مواعيدنا كلها مزحومة
    لمدة شهر.. وهو طالب أجنبي .. وسيسافر بعداسبوعين .... كتبت له مضاد حيوي .. هل يمكنك رؤيته خلال الأيام القادمة ؟؟
    اخذ ورقة .. كتب عليها
    ...
    اعطاني الروشتة ، ومعها ورقة عليها اسم وعنوان الطبيب الآخر .. وموعد
    المراجعة بعد 4 أيام
    خرجت الى السكرتيرة .. اعطيتها عنواني ورقم الهاتف ،
    كي ترسل الفاتورة .. اعطتني كرت العيادة ..
    قائلة إذا إحتجت ، يمكك الإتصال
    بنا ,, أخذت الكرت .. قائلا .. شكرا .. لن احتاج لكم لأنني مسافر بعد
    اسبوعين
    ...
    شكرت الطبيب ، وتأسفت له عن سلوكي الجاف . ولكنه .. قال
    لا بأس ..
    لا شيئ هناك أسوأ من ألم الضرس
    ، .. ولكنني فوجئت ، بموافتك على خلع الضرس فورا .. عادة مرضانا يتأخرو .. في خلع اسنانهم .. حتىيصبحوا في حالة لا يستطيعون المماطلة في الخلع ....
    قلت له .. إذا الضرس لا ينفعني
    .. وفوق ذلك يؤلمني .. من الأفضل خلعه .. فورا ...
    بعد 4 ايام ذهبت الى الطبيب
    .. وخلعت الضرس ...



  6. #106
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي


    بدأ القلق يساورني .. مرت حوالي ستة ايام منذ أديت
    الإمتحان الأخير .. ولكن كرت البوسطة لم يصل من لفلفوه ... ؟؟؟؟ هل سقطت .. هل ذهب جهد سنة كاملة تقريبا سدى ؟؟؟
    في اليوم التالي قررت ان اواجه الوضع
    ....
    ذهبت الى مكتب لفلفوه لسؤال السكرتيرة ... ربما اعطاها الكرت ونسيت
    إرساله ؟؟
    فوجئت بوجود لفلفوه نفسه .. وكنت اتمنى ألا اراه
    ...
    اهلا
    مستر رهين .. كيف حالك .. أنا آسف نسيت ارسل لك الكرت ...و لكن مبروك إجتزت الإمتحان بدرجة جيد جدا ...
    تملكني شعورين متضادين في آن واحد
    .. أن امسك به وأقبله .. للبشرى .. وأن أمسك به وأضربه ضربا مبرحا .. خاصة أن جسمه كان ضئيلا أصغر مني حجما ..
    أفقت على صوته .. يقول .. تفضل إجلس
    .. دعنا نتحدث قليلا ...
    جلست .... وانا لا اشعر بقدماي من الفرحة
    ...
    إنت من افضل الطلبة ، الذين درستهم هنا ... لماذا لا تكمل .. دراستك للحصول
    على الدكتوراة ؟؟؟
    انا مستعد اساعدك في الحصول على نصف منحة من
    الجامعة .. وكذلك سأبحث عن إمكانية تشغيلك كمحاضرفي الكلية ...
    عندها سرحت .. وصلت الى جدة / جامعة الملك عبد العزيز .. عند بداية
    السنة الدراسية ، قرأت إعلانا من الجامعة بحاجتها ، إلى متخرجين ، لإبتعاثهم للحصول على درحة الماجستير .. والدكتوراة في العلوم السياسية ، ارسلت لهم الطلب مدعما بالشهادات .. وتوصية من 3 اساتذة من بينهم عميد الكلية بأنني بدأت مرحلة الماجستير .. الخ .. واتمنى ان احصل على بعثة لإكمال الماجستير والدكتوراة
    وجاءني الجواب قبل تخرجي ...... بشهرين تقريبا .... يتضمن
    ....
    "
    نأسف لعدم إتمام إجراءات إبتعاثك الى الخارج ، للحصول على درجة
    الدكتوراة في العلوم السياسية
    نظرا لعدم حضوركم المقابلة الشخصية ، والتي تم
    الإعلان عنها في الصحف ......... " ....
    تأسفت كثيرا .. أن المسئول عن
    الإبتعاث .. لم يقرأ في خطابي إلى الجامعة .. أنني اساسا موجود في أمريكا .... ، كما تأسفت انه لا يعلم ان الصحف السعودية لاتصل الى بعض المناطق في المملكة .. إلا بعد مرورايام على صدورها ... فكيف يتوقع مني قراءة الصحف السعودية .. وأنا في أمريكا .. ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    شكرت الأستاذ لفلفوه على عرضه
    المساعدة .. وأبلغته أنني متغيب عن بلدي لمدة 11 سنة .. وارغب العودة ومخطط للإلتحاق بالجامعة هناك .. التي من سياستها ,, إبتعاث المتخرجين للدراسات العليا .. ( وأنا أضحكداخل نفسي على الجامعة التي افكر بالعمل فيها ) ....
    ودعت الأستاذ لفلفوه .. وانا اتعجب .. كيف كنت اكرهه .. واود ضربه
    .. بينما هو يعتبرني مؤهلا ، لتحضيرالدكتوراة .. وإمكانية الحصول على نصف منحة ...
    خرجت من مكتبه ، الى سكرتارية الجامعة ، لطلب وثيقة تخرج ، مع بيان
    بالمواد التي درستها .. طلبت نسختين اصليتين ، لأرسل واحدة الى الملحق الثقافي ,, لترجمتها وتصديقها .. والإحتفاظ بالأخرى لدي طلبت مني الموظفة مراجعتهم بعد الغد ...
    مررت على البريد لأرى إن كان هناك بريدا لي .. وفي
    نفس الوقت اسلمهم مفاتيح الصندوق .. لإنهاء العلاقة لسفري ..
    فوجئت
    بوجود خطاب في الصندوق ، واضح ان مصدره من داخل امريكا ؟؟ تركت عملية قراءته حتى
    عودتي الى المنزل ، انهيت اجراءات .. تسليم الصندوق .. طلبوا مني عنواني في
    السعودية .. لكي يرسلوالي الخطابات التي يمكن ان تردني ....
    عدت
    ا لى المنزل .. اخذت دش .. باقي على الزمن حوالي 10 ايام تقريبا للسفر الى ملواكي مع اخي الذي سيدرس هناك.... قررنا السفر ، بعد إستلامي وثيقة التخرج مترجمة ومصدقة من الملحق الثقافي.

  7. #107
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي


    فتحت الخطاب الذي وجدته في صندوق البريد .. كان
    فعلا من داخل امريكا .. ومن شركة امريكية ؟؟؟
    نظرت الى عنوان الشركة مدينة
    .. ولاية إللينوي ... ؟؟
    نظرت الى التاريخ 30/7/ 1972 م ... بعد تاريخ تخرجي
    الرسمي بيوم واحد 29/7م1972 م ؟؟
    كيف عرفوا بتخرجي ؟؟ انا شخصيا لم اعرف إلا
    اليوم .. نتيجة نسيان لفلفوه ؟؟؟؟؟؟
    قرأت الخطاب
    : -
    السيد
    / رهين
    يسرني تهنئتك ، على التخرج بدرجة الماجستير / علوم سياسية ، من جامعة
    سانت لويس ،
    وأنتهز الفرصة ، لعرض عليكم العمل في شركتنا .. في مجال
    " البيزنس " .........
    في حالة إهتمامك .. يرجى الإتصال بالسيد / ..... على
    الهاتف رقم 0000000000
    مع رجاء ذكر رقم الخطاب وتاريخه .. كمرجعية
    ..
    المخلص

    xxxxxxxxx

    دفعني فضولي إلى الإتصال
    ...

    أجابت عاملة الهاتف ... هنا شركة ... كيف يمكنني خدمتك ... ؟؟

    ممكن
    اكلم السيد .....
    ...
    بعد دقيقة .. للأسف .. السيد ... غير موجود في المكتب
    .. ممكن اعرف إسمك ورقم هاتفك .. حتى يتصلبك عند عودته ..., متوقع خلال نصف ساعة...
    ترددت في البداية ... وفي النهاية اعطيتها الإسم والهاتف
    .. موضحا انني اتحدث من سانت لويس ..
    اعتقد ان الساعة كانت في حدود 3 بعد الظهر
    .. لازال هناك ساعتين عمل .. لديهم في الشركة المجهولة ؟
    بعد اقل من نصف
    ساعة ، كان الهاتف يرن ؟؟
    آلو
    ..
    ألو .. ممكن اكلم المستر رهين
    ؟؟
    انا رهين
    ..
    هنا شركة .. المستر ... يود محادثتك
    ..
    أهلا
    ...
    آلو .. مستر رهين .. انا ... هل تذكرني ؟؟

    لا للأسف الإسم غريب
    علي .. هل تلاقينا قبل اليوم ؟؟
    كثير
    ...
    متى وأين ؟؟

    في سانت
    لويس ..
    أين في سانت لويس ؟؟

    في الجامعة .. والمظاهرات ضد الحرب في
    فيتنام ، وإجتماعات الطلبة العرب بخصوص قضية الشرق الأوسط
    في الحقيقة لا
    اذكر الإسم .. ؟؟
    انا .. قلت لك في تلك الأيام اننا من جمعية اصدقاء السلام
    في الشرق الأوسط ....
    آه .. الآن تذكرت .. منذ متى تعمل في هذه الشركة ؟؟
    وكيف يمكنني ان اعملكم معكم في مجال " البيزنس "
    وانتم اساسا تعرفون انني
    تخصص في السياسة ؟؟
    ألا تعلم ان " البيزنس " و " السياسة " توأمان
    ؟؟
    مانوع العمل الذي سأعمله في شركتكم ؟؟

    انت لن تعمل في شركتنا هنا
    في امريكا .. ستعمل في السعودية لصالحنا ..
    هل لشركتكم فرع في السعودية
    ؟؟
    ضحك قائلا .. لنا فروع في كل دولة في العالم
    ...
    ولكنني كيف لم
    اسمع بإسم شركتكم .. إن كان لكم فروع في انحاء العالم ؟؟؟
    لأن لنا اسماء
    مختلفة .. ولكن الشركة الأم إسمها .... " الشركة " .. The Company
    فكرت
    قليلا ؟؟؟؟ " " الشركة " كلمة تطلق على ال C I A ؟؟؟؟
    هل انتم " الشركة
    " .. " الشركة ".... كما يطلق عليها ؟؟؟
    نعم نحن "الشركة" .. التي يطلق عليها إسم
    "الشركة" .... سي أي إيه
    تذكرت حينها .. قبل شهور إلتقيت بحارس أمن
    / عجوز.. في حرم الجامعة .. سألني هل انت مستر رهين؟
    نعم
    ..
    من
    السعودية ؟؟؟
    نعم ... كيف عرفت ؟؟

    تعرف الأستاذ
    .....
    نعم
    .. اعرفه اخذت معه كورس في الجغرافيا السياسية ..
    هو صديقي .. ويحدثني عما يحصل
    في الجامعة .. قال لي يوما ما أن ال سي أي إيه .. تسأل الأساتذة
    عن إتجاهاتك
    االسياسية .. .. لا تنسى ان اليهود هم الذين يسيطرون على السياسة في امريكا....
    هذا امر يخص الشعب الأمريكي .. انا مجرد طالب .. متى إنتهيت من
    دراستي .. سأعود إلى بلادي..


  8. #108
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي

    عدت إلى المستر .. بعد لحظة التذكر ... هل تعتقد انني سأتجسس على حكومتي .. لصالح " شركتكم "؟؟
    لا .. لا .. لاتفهمني
    غلط .. نحن لا نحتاجك كجاسوس .. ونعرف انك تحب بلدك وحكومتك .. والأمة العربية
    طيب كيف تريدني ان اشتغل معكم .. وأنتم تعرفون مبادئي
    ؟؟
    مستر رهين .. أنت ستعود الى بلدك .. ممكن تعمل عمل خاص ,, ممكن تشتغل في
    الحكومة ..
    نحن يمكننا مساعدتك .. وأنت تساعدنا
    ..
    لا اعرف منطقك ؟؟
    .. انت تعرف انني لا اتفق مع السياسة الأمريكية .. فكيف يمكن ان اساعدكم؟؟
    بالعقلانية .. الا تعرف مبدأ..... " حك لي ظهري ، أحك لك ظهرك
    " ...
    أعرفه .. ولكنني لا اعمل به .. خاصة إذا كان في ذلك ضرر للآخرين
    .. فما بالك عندما يكون الضررسيلحق بحكومتي وببلدي ؟؟...
    مستر لن يكون هناك اي
    ضرر على بلدك او حكومتك .. نحن سنساعدك في إقامة عمل خاص بك ، او نساعدك في الترقي ، لو عملت في الحكومة ..
    تساعدونني مقابل ماذا
    ؟؟
    مقابل مساعدتنا .. ؟؟

    كيف .. لا أفهم منطقك ؟؟

    كل المطلوب
    منك .. عندما تكون وصلت الى مستوى معين من العمل ، او المرتبة الوظيفية ..(التي تساهمفي طبخ القرارات .. قبل أن تقدم لمن يتخذ القرار ) أن تعمل ان تكون القرارات الصادرة تتماشى مع السياسة والمصلحة الأمريكية ، دون أن يكون هناك ضررا على بلدك او حكومتك .. وأنت شخصيا تستفيد ...
    كيف أستفيد
    ؟؟
    سنفتح لك حسابا خاصا في أي بنك في أي بلد حر في العالم .. بإمكانك السحب
    منه .. ولكن طبعا في حدود معينة ...
    فهمت اللعبة .. ضع الرجل
    المناسب ( لأمريكا ) ، في المكان المناسب ، في الوقت المناسب ( لأمريكا )
    في الحقيقة .. انا مسافر بعد اسبوع الى ملواكي .. لا أظنني استطيع مقابلتك
    ..
    هذا افضل .. نحن في شيكاغو .. سنرسل لك طائرة هيلوكبتر .. تأخذك من
    ملواكي .. لعشاء عمل
    ومن ثم تعود .. إلى ملواكي
    ..
    خفت .. فعلا
    ..
    اعتقد كما تعلم ان الموضوع يحتاج الى تفكير عميق .. لايمكنني ان اقرر فورا
    ..
    الموضوع يحتاج بعض التفكير .. خاصة انه مغري ماليا .. أعطيني فرصة
    . سأهاتفك من ملواكي في كل الأحوال .....
    في انتظارك في شيكاغو
    ...
    إلى اللقاء
    ..
    ومزقت الخطاب
    ....

    ----------------

    وصلنا ملواكي ، بعد ان تسلمت وثيقة التخرج من الملحق الثقافي .. تم إرسالها بالبريد السريع ذهابا وإيابا ...
    كان لي زميل يدرس في سانت لويس ، ثم إنتقل إلى ملواكي ..
    إتصلت به لأسأله عن العنوان وأننا في طريقنا إليه .. وصف لي الطريق
    عند اول محطة
    بنزين ، في مدخل ملواكي .. ... الخ
    توقفنا في محطة وقود عند مدخل ملواكي وهاتفته .. عرفت الطريق ، إلى شقته
    ...
    .....
    قررت ان امر على بامعادن في المانيا .. في طريقي الى جدة .. ذهبت الى
    القنصلية اللمانية .. وانهالت عليالأسئلة ، الى اين ستذهب ، ستزور من ... ؟؟ الخ .. وبعد التوضيحات .. حصلت على التأشيرة ...
    كنا زمان ندخل المانيا
    الغربية بدون تأشيرة .. ولكن الوضع تغير بعد حادثة الأوليمبياد ضد الفريق الإسرائيلي..
    حجزت رحلة العودة .. ملواكي / فرانكفورت / جدة ... أرسلت خطاب
    مستعجل الى بامعادن .. سأحضر يوم ... ... على الرحلة ....
    قبل سفري
    بيومين او ثلاثة ... قرر الشباب .. أن يذهبوا إلى مرقص .. حاولت الإعتذار .. ولكنهم أصروا ... لازم تودع .., يعني حتلاقي مراقص في جدة ، أو في الرياض ... ذهبت معهم على مضض

    اتخت مقعدا الى احدى الطاولات .. وجلست اراقب الحاضرين
    والحاضرات ... ....
    لاحظت على إحدى الطاولات ... مجموعة بنات .. ولفت نظري
    إحداهن ... " عجل سمين " .....
    جائني .. الزميل محمد يرحمه الله .. لماذا لا
    ترقص ؟؟
    مالي نفس .. إلا إذا كانت تلك " العجل السمين " توافق على الرقص معي
    ...
    طيب روح اطلبها ... للرقص
    ...
    لا .. لا رغبة لي في التحرك
    ..
    طيب انا اطلب صاحبتها للرقص .. وإنت أرقص مع العجل حقك
    ..
    تحرك في
    إتجاههن .. وطلب إحداهن للرقص .. وتحدث مع العجل .. وهو يشير إلي .. رأيتها تهز رأسها ..
    أشار إلي للحضور ... ذهبت .. قدمت نفسي للعجل السمين
    ...
    أختها إلى حلبة الرقص .. وبدأنا رقصة سلوو .. وفي خضم الرقص .. لاحظت انها
    " ثملة " ...
    وفجأة جاءت إحدى صديقاتها .. .. همست في أذني .. إنتبه .. إنه ا
    كبيرة في الجسم ولكنها صغيرة في
    السن؟؟ ... كانت فعلا ثملة .. ربما جسمها
    ساعدها على دخول المرقص ، لأنها المفروض لا يسمح لها لصغرسنها .....
    سألتها متظاهرا انها في الجامعة .. في أي كلية تدرسين
    ... ؟؟
    لا ... يامغفل .. انا لازلت في الهاي سكووول ... هل تريد أن تحرثني
    ؟؟؟
    لا يا بنيتي .. أنا لا أحرث كل حديقة..... اراقصها
    ..... ...
    أعدتها .. إلى طاولتها
    ..
    وبعد يومين كنت اهبط في مطار
    فرانكفورت ... في طريقي إلى جدة ...
    ------------------

    ( إنتهى )
    شكرا كل الشكر لمن تابع



  9. #109
    An Oasis Pioneer
    الحالة : عثمان محمد صالح نصيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2127
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    المشاركات : 2,455

    افتراضي

    اليوم إستلمت من الأخ / الناشر ، النسخة النهائية ، لتنقيحها قبل النشر ...
    أثناء الحديث معه حول " الرواية " ، أخبرني أن " شخصا " ما ، من مصر العزيزة ، له علاقة بالنشر ... الخ ، قرأها ... وقال أنها تصلح كفيلم يصور المجتمع السعودي في تلك الحقبة ...والإنتقال من القرن ال 14 إلى القرن ال 20 .... الخ
    طبعا ، لا مانع لدي ، لدرجة أنني إقترحت عليه إسما للفيلم
    " فتى من الطائف "
    لأن عنوان الرواية ( 2 ) طويل ولا يصلح كعنوان لفيلم ..
    طبعا لا أستطيع أن أكون في الفيلم ، فأنا لا أجيد " التمثيل " ...
    وإلا لكان وضعي مختلفا اليوم .

صفحة 11 من 11 الأولىالأولى ... 91011

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •