النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: روسيا تطرح منظومه جديدة لاسقاط الطائرات تحمل علي الكتف

  1. #1
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية EMAD
    الحالة : EMAD غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11115
    تاريخ التسجيل : Dec 2009
    العمل : Engineer
    المشاركات : 11,637

    افتراضي روسيا تطرح منظومه جديدة لاسقاط الطائرات تحمل علي الكتف

    بالصور.. روسيا تطرح منظومة دفاع جوى جديدة فى معرض "جيش 2015"

    حجم الخط: ع ع ع




    كتب مؤمن مختارالأحد، 21 يونيو 2015 11:18 م



    قامت روسيا الاتحادية بصنع منظومة دفاع جوى محمولة على الكتف لا مثيل لها فى العالم، تحت مسمى "فيربا"، حيث إنه تتمكن المنظومة الجديدة من إسقاط أى شىء يطير بسرعة تصل إلى 500 متر فى الثانية، كما يمكنها إصابة الهدف بشكل مؤكد حتى فى حالة استخدامه المصائد الحرارية، وتصيب المنظومة أهدافها الجوية على بعد 500 — 6400 م وعلى ارتفاع 10 — 4500 م.

    وعرضت المنظومة الروسية خلال المنتدى العسكرى التقني "آرميا 2015" الذي جري فى روسيا مؤخرًا، حيث وقعت القوات المسلحة الروسية عقودًا مع الشركة المصنعة للحصول على هذه المنظومة فى أقرب وقت.

    وأكد ممثل الشركة المصنعة لهذا السلاح، ويسمى فاليري كاشين، أن الأداء الكلى لمنظومة الدفاع الجوي
    المحمولة "فيربا" يفوق كل نظائرها فى العالم، وهذا ليس نوعًا من التفاخر، ولكن المنظومة الجديدة لديها دقة عالية على سبيل المثال، نظام التحكم الآلى يسهل عملية الكشف عن الأهداف الجوية.

    وأوضح كاشين أن وزارة الدفاع الروسية وقعت عقودًا لتزويد القوات الروسية بمنظومات "فيربا"، موضحًا أن استخدام هذا النوع من منظومات الدفاع الجوى المحمولة الجديدة توفر حماية موثوقة للوحدات العسكرية من الهجوم الجوى، وذلك للحماية من ضربات صواريخ كروز وتتمكن منظومة الدفاع الروسية من استهداف الطائرات والمروحيات، والطائرات بدون طيار.



    المنظومة الروسية المحمولة على الكتف "فيربا"



    فيربا الروسية



    جندى روسى يحمل المنظومة الروسية المضادة للصواريخ والطائرات

  2. #2
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية EMAD
    الحالة : EMAD غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11115
    تاريخ التسجيل : Dec 2009
    العمل : Engineer
    المشاركات : 11,637

    افتراضي

    واشنطن - صرّح وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر، أمس الأحد 21 حزيران / يونيو ، قائلاً إن الولايات المتحدة وحلفاءها في حلف شمال الأطلسي يستعدون عسكريا لاحتمال أن يستمر خلافهم مع روسيا لما بعد رئيسها فلاديمير بوتين، وتسبب تدخل روسيا في أوكرانيا في وضع مقلق لأعضاء حلف شمال الأطلسي من دول أوروبا الشرقية وأطلق سلسلة من التحركات العسكرية من قبل الحلف بينها تسريع وتيرة عمليات تدريب وإنشاء قوة رد سريع تابعة له.

    و في مستهل جولة في أوروبا مدتها أسبوع قال كارتر إن الولايات المتحدة كانت تأمل أن تعود روسيا للطريق القويم وأشار لجوانب التعاون الدبلوماسي مع موسكو بينها مباحثات حول البرنامج النووي الإيراني.

    لكنه ذكر إن التغييرات الحالية في وضع قوات حلف شمال الأطلسي والتي تعني أمورا منها ردع التدخل الروسي تدل على الاستعداد لتوتر طويل الأمد.

    وأضاف الوزير الأمريكي قبل وصوله إلى برلين "التغييرات التي تحدثت عنها سببها الأساسي توقعات بأن روسيا ربما تتغير تحت قيادة فلاديمير بوتين وربما بعده.

    وحين سئل إن كان بوتين قد يغير المسار الحالي قال كارتر إنه يأمل ذلك لكنه "ليس متأكدا منه."

    روسيا تعلن قطع العلاقات العسكرية مع حلف شمال الأطلسي "ناتو"

    وفي أبريل / نيسان الماضي , أعلن نائب وزير الدفاع الروسي أناتولي أنتونوف عن قطع العلاقات العسكرية بين روسيا وحلف شمال الأطلسي (ناتو).

    ورداً على سؤال بشأن ما إذا كانت العلاقات مع الناتو قُطعت بشكل كامل أم تبقى بعضها قائمة، وجهته صحيفة "كومسومولسكايا برافدا"، قال أناتولي أنتونوف،: "لم يبق شيء. وليس هذا فقط، بل يُقْدم الأطلسيون على خطوة غير ودية أخرى، حين يتحدثون حول ضرورة تخفيض عدد العاملين بمكتب تمثيل روسيا لدى مقر الحلف.. وسنضطر إلى التخفيض".

    واشار إلى أنه من بين الخطوات غير الودية تجاه روسيا التي اتخذها ويتخذها حلف شمال الأطلسي، "تكثيف الوجود الأمريكي في دول تجاور روسيا، ونقل السلاح والعتاد العسكري إلى بلدان البلطيق، وتشكيل ما يسمى بقوات الرد السريع في بولندا والتي يُفترض أن يصل حجمها العددي إلى 30 ألف شخص". "/المستقبل/" انتهى غ . ش

  3. #3
    An Oasis Pioneer
    الصورة الرمزية EMAD
    الحالة : EMAD غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11115
    تاريخ التسجيل : Dec 2009
    العمل : Engineer
    المشاركات : 11,637

    افتراضي

    ترسانة روسيا الجوية كابوس يؤرق أمريكا.. موسكو تنتج طائرات جى 50 الخارقة بدون طيار.. «البجعة البيضاء» تستطيع حمل رءوس نووية وصواريخ أسرع من الصوت.. وأخري قادرة على نقل 400 دبابة وجنود لميادين القتال







    الخميس 25/يونيو/2015 - 01:28 ص
    أحمد علاء
    ترسانة الأسلحة الجوية الروسية المستقبلية تتحول إلى كابوس يؤرق الولايات المتحدة الأمريكية ومن بين الأسلحة الروسية، المقاتلة الروسية الجديدة من الجيل الخامس "تي — 50"، والمعروفة أيضا باسم "المجمع المستقبلي لطيران الجبهة"، إحدى المقاتلات التي تتميز بقوة تكنولوجية هائلة وتتمتع بالعديد من القدرات الروبوتية.

    وبحسب وكالة سبوتينك الروسية إن موسكو تواصل اختبار "مقاتلة الجيل الخامس تي-50" للتأكد من مدى قدرتها وكفاءتها القتالية، تمهيدا لبدء الإنتاج الصناعي لها في عام 2016، وهذه الطائرة قادرة على التخفي، حيث تم تجهيزها برادار متميز يدعى "هملايا".

    "تشيروك"
    وبالحديث عن الطائرات بدون طيار، أنجز مهندسون روس تصميم طائرة ثقيلة جديدة موجهة عن بعد تسمي، "تشيروك"، حيث تستطيع الطائرة المنتظرة الإقلاع من سطح الماء والرمل والثلج وأي سطح آخر، والهبوط على أي سطح.

    وتستطيع طائرة "تشيروك" الصعود إلى ارتفاع 6000 متر، والتحليق لمسافة 2500 كيلومتر، ويتم التحكم في الطائرة عن بعد، ويمكن أن يقودها طاقم بشري عندما تستخدم لنقل الأفراد، كما يمكن استخدامها لأغراض عسكرية لاستطلاع ساحة القتال وقصف منشآت العدو الأرضية بالقنابل والصواريخ، وتزن طائرة "تشيروك" نحو 2000 كجم.

    "البجعة البيضاء"
    تستعد روسيا لإطلاق سرب من قاذفات الصواريخ المسماة بـ"البجعة البيضاء"، حيث تعد "تو-160" أو أقوى طائرة إستراتيجية في العالم، وتعود روسيا لتنتج هذه الطائرات في شكلها المطور المعروفة باسم "تو-160 إم"، ويتمثل السلاح الأساسي لـ"تو-160 إم" في الصواريخ الموجهة الدقيقة التصويب التي يمكن تجهيزها برءوس نووية، ويمكن أن تحمل طائرة "تو-160 إم" قنابل نووية أيضا.

    وتستطيع طائرة "تو-160 إم" أن تحلق لمسافة 14000 كيلومتر ويبلغ مدى الصواريخ التي تحملها وهي من طراز "إكس-555" و"إكس-101"، 10000 كيلومتر، وبدأ العمل لصنع صاروخ تفوق سرعته كثيرا سرعة الصوت من أجل "تو-160 إم".

    ولا تملك "تو-160 إم" المدافع للدفاع عن النفس، ولكن يتم تجهيزها بأنظمة الحرب الإلكترونية التي تحول دون إصابتها بالصواريخ الموجهة، وتستطيع الطائرات الجديدة من طراز "تو-160 إم" على التخفي عن الرادارات المضادة.

    ناقلات جند
    ويستعد الجيش الروسي لامتلاك أسطول من طائرات النقل الثقيلة، يمكنها نقل وحدة إستراتيجية تتكون من 400 دبابة Armata وذخيرتها الكاملة، إلى أي مكان في العالم في غضون 7 ساعات، وسوف تحلق هذه الطائرات بسرعة قد تفوق سرعة الصوت -ستصل سرعتها إلى 2000 كم/ساعة-، مما يتيح لروسيا الاستجابة لأية مستجدات عسكرية عالمية في وقت قياسي.

    ووفقا لمواصفات التصميمات الجديدة من هيئة الصناعات العسكرية في موسكو، طائرات النقل هذه سيطلق عليها اسم PAK TA، وستكون قادرة على نقل حمولات ضخمة تصل إلى 200 طن، وسيصل مدى هذه الطائرات على الأقل إلى 7000 كيلومتر.
    فيتو



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •