طيار أوروبى: تفجير داخلى فى الجانب الأيمن وراء سقوط الطائرة المصرية
كتبت رباب فتحى
الأحد، 22 مايو 2016 11:01 ص
قالت صحيفة "التليجراف" البريطانية إن البيانات المتعلقة باللحظات الأخيرة قبل سقوط الطائرة المصرية التى تحطمت فى البحر المتوسط، ترجح وجود "تفجير داخلى"، حدث فى الجانب الأيمن من الطائرة.

أوضحت الصحيفة البريطانية أن المحققين يحاولون تحديد ما إذا كان السبب وراء سقوط الطائرة، إرهابى أم خطأ فنى، لاسيما بعد الإعلان عن وجود أدخنة قبل أن تختفى من على شاشات الرادار

وأكدت السلطات الفرنسية أن أجهزة الكشف عن الدخان انطلقت قبل دقائق من تحطم الطائرة، ولكنها أشارت إلى أنه ليس من الواضح ما تسبب فى إحداث الدخان أو الحريق.

ونقلت الصحيفة عن طيار يعمل فى شركة طيران أوروبية كبيرة، قوله إن النوافذ فى الجانب الأيمن من قمرة القيادة تم تفجيرها بعد حدوث انفجار داخل الطائرة.

وقال الطيار الذى يحلق بطائرة مماثلة للطائرة التى تحطمت وفضل عدم ذكر اسمه "يبدو أن مقدمة الطائرة من الجانب الأيمن والنوافذ تم تفجيرها، وأغلب الظن من الداخل".

وأشارت الصحيفة إلى أن هناك ثلاثة تحذيرات مختلفة تظهر أن هناك مشكلات بالنوافذ المجاورة للكابتن المساعد، مما يعنى أنها قد تكون انفجرت إلى الخارج بفعل قنبلة على متنها، وهذا ليس معناه أن الانفجار حدث فى قمرة القيادة ولكنه مؤشر على أن الجانب الأيمن للطائرة تعرض لضرر أكثر من الجانب الأيسر.

وأرجح الطيار أن أجهزة الكشف عن الدخان انطلقت ليس بسبب النيران، بل بسبب الضباب الذى ملأ الكابينة بعدما فقط الطائرة الضغط لحظات بعد التفجير.

- See more at: http://m.youm7.com/story/2016/5/22/%....of06kCo1.dpuf