اولاً ان النبي يعقوب هو نفسه اسرائيل و الله سماه كذلك وهذا الكلام من التوراة ترجمة الف عام :
مركز تحميل الصور

مركز تحميل الصور

ثم ان اسرائيل في فلسطين هي وعد الله لهم
مركز تحميل الصور

وهل يعاني عرب 48 كما يعاني شعبنا العربي كلّه :
مركز تحميل الصور


وجميع من يرفض وينكر حق اسرائيل في فلسطين يتم وسمه دولياً بمعاداة السامية فان كان الارهاب فريضه فان فلسطين هي وعد الله لهم وتجنباً لهذا المأزق طرحت الولايات العربية لالمتحدة تكون فيه الولايات المحذية لاسرائيل علمانية لا علاقة لها بالدين,,