هل الموت هو موت الدماغ ؟
فى بعض الأحيان يظل فى جسم الإنسان جزء يعمل رغم موت الإنسان ظاهريا أمام الناس هذا الجزء قد يكون القلب أو الدماغ أو التنفس وبالطبع هذا الجزء لا يعمل إلا فى النادر طبيعيا وأما فى الغالب فيعمل عن طريق الأجهزة والسؤال هل نعتبر الشخص الذى يعمل جسمه عن طريق الأجهزة حيا أم ميتا ؟
والجواب هو إجراء الفحوص والأشعة اللازمة للشخص فإذا لم تثبت شىء يستدل منه على الموت فالإنسان حى وقد بين للرسول(ص) أن علامات الحى هى إحساس الأخر بوجوده عن طريق حركة جسمه أو سماع ركزه والمراد سماع حديثه المنطوق وفى هذا قال تعالى بسورة طه :
"هل تحس منهم من أحد أو تسمع لهم ركزا "
وأما إذا كان هناك دلالات على الحياة كعمل الدماغ أو القلب أو شىء ما فالواجب هو أن تعمل الأجهزة لمدة ثلاثة أيام فإن لم يفق الشخص من غيبوبته فالواجب هو نزع الأجهزة لمدة ثلاث دقائق والقول بثلاث دقائق لأن هناك حالة من رد الفعل بعد نزع الجهاز حيث يظل الجسم يعمل فإن كان ميتا سيتوقف وأما إن كان حيا فسيعمل بعد انتهاء فترة رد الفعل
والواجب ساعتها هو تركيب الأجهزة وإذا لم يعمل فالواجب هو إعلان الشخص ميتا