قبل حوالي 3 عقود تقريبا ، في بداية عملي في مؤسسة مالية / إقتصادية ..
تقدم أحد رجال الأعمال العرب ، بدراسة قام بها مجموعة من أساتذة جامعة / عربية ... تهدف إلى إقامة شركة عربية قابضة برأسمال ( حينها ) 500 مليون دولار أمريكي .. ربما بأسعار اليوم = 5000 مليون دولار أمريكي ...
كانت الدراسات مقسمة حسب القطاعات الإقتصادية ... صناعة .. نقل ... الخ
قام رئيس المؤسسة بإحالة الدراسة ( مجلدات ) إلى أحد الزملاء .. أكبر مني خبرة في المؤسسة وأكبر علما وسنا ، وكذلك أحالها إلي ..
" للدراسة ، وإبداء الرأي "
بصفتي إنسان لست متخصصا في الإقتصاد أو شئون المال ..
لم يكن بوسعي " تقييم " الإقتراح من حيث المردود المالي ..
كنت اتصفح الدراسات حسب القطاعات ... وأتصور ... ماذا سيستفيد المواطن / الدولة من ذلك ..
وكأي إستثمار جديد .. لابد أيضا من الأخذ بعين الإعتبار ... ما هو قائم حاليا ومدى نجاحه ، وأسباب فشله لو كان فاشلا ..
تسائلت بيني وبين نفسي
لماذا أقيم شركة جديدة من الصفر .. بينما هناك شركة أو شركات في نفس المجال ولكنها متعثرة ...
وهل الأجدى إقامة شركة جديدة ؟ أم دراسة أسباب فشل الشركات المماثلة القائمة فعلا في السوق ..
قبل الإنتهاء من تحديد موقفي " الشخصي " من الإقتراح ...
مر بي في مكتبي ، الزميل الآخر ألذي حولت له الدراسة أيضا ..
قال لي .. ملمحا إلى الدراسة ...
ما رأيك نجتمع سويا ، ونقدم للرئيس تصورا واحدا للموضوع ؟ ولمح إلى إستحسانه للفكرة وأهميتها للإقتصاد " العربي " ..
فكرت مليا ...
قلت له ، لو أن الرئيس يريد " رأيا متفق عليه " ، لكون لجنة لهذا الغرض .. لكنه يبدوا أنه يريد آراء قد تكون مختلفة .. واعتذرت عن قبول إقتراحه ...
في النهاية توصلت إلى قناعة مفادها ...
من الأفضل إصلاح ما هو قائم وتجديده ، بدلا من إقامة منشأة جديدة ..
وفعلا كتبت ذلك إلى رئيس المؤسسة ، ضاربا أمثال بشركات القطاع العام في كل من مصر والمغرب والجزائر .. الخ ..
واقترحت عليه أن يقوم رجل الأعمال / وشركائه ، بإقامة " شركة قابضة " تهدف إلى " إنعاش " الشركات المتعثرة ، وإعادة هيكلتها " إداريا " أولا ، بحيث تتحول شركات القطاع العام ، إلى شركات مختلطة .. عام / خاص ، ولكن بشرط أن تتم الإدارة بعقلية وأسلوب القطاع الخاص ، وتظل ملكية القطاع العام الأكبر على الأقل بنسبة 51 % حسب القطاع والشركة ...، بدلا من البدء من " الصفر " ....
أرسلت وجهة نطري إلى رئيس المؤسسة ...
كان ذلك قبل 3 عقود ....
وحتى اللحظة .. لا أعلم ماذا تم في إقتراح رجل الأعمال المذكور ,,,؟؟؟؟
لكن الموضوع خطر بذاكرتي ....
وتسائلت بيني وبين نفسي ...
ماذا لو أن الشركة قامت فعلا ( حسب إقتراحي المتواضع ) وقامت أول ما قامت به ، هو تحديث وخصخصة/ نسبية ل " شبكة السكك الحديدية " في مصر ....؟؟